نشرة الساعة 25 الرياضية

هل تصالح مورينيو وفينجر؟

هل تصالح مورينيو وفينجر؟

حضر المدربين، البرتغالي جوزيه مورينيو، والفرنسي آرسين فينجر، حفل توزيع جوائز لوريوس العالمية للرياضة في مونت كارلو.

وحصد المدرب البرتغالي مورينيو، جائزة إنجاز العمر، وتحدث بمجاملة بالغة في حق آرسين فينجر.

وقال مورينيو، خلال كلمة له بالحفل، أن آرسين فينجر، من أفضل المدربين في تاريخ لعبة كرة القدم.

وكانت خلافات حادة قد دارت بين المدربين منذ بدء مورينيو التدريب في الدوري الانجليزي الممتاز عام 2004، حيث تمكن البلوز على يد من سحب البساط من آرسنال غريمه التقليدي لموسمين كرويين، الأمر الذي أذاق فينجر المرارة.

اقرأ/ي أيضا: حسابات مبكره للغاية لحسم لقب البرمييرليج

فيما أشعلت الصحافة الإنجليزية الخصومة بين المدربين، فيما استمرا المدربين ف تبادل التصريحات المنتقدة لكليهما، حتى هجوم مورينيو الضاري على فينجر، وذلك بالرغم رحيله من تشيلسي إلى ريال مدريد، حيث وصف مورينيو فينجر بالمتخصص بالفشل، في إشارة لكونه لم ينل بطولة لمدة ثماني سنوات مع نادي أرسنال.

وفي العام ذاته انتقلت الخلافات عن طريق التصريحات، إلى تشابك بالأيدي في أرضية الملعب، حيث وقع تلاسن بينهما، ما دفع فينجر لدفع مورينيو، قبل أن يتدخل الحكم الرابع لفض الاشتباك.

اقرأ/ي أيضا: مورينيو يفجر مفاجأة عن التعويضات التي نالها

كما رفض فينجر الجلوس إلى جانب مورينيو في مؤتمر المدربين السنوي عام 2016.

لكن مورينيو، عاد ليشيد بمورينيو بتصريحاته اليوم، حيث أكد أنه دوما ما كان الاحترام الحقيقي بينه وبين فينجر.

لكن التجارب السابقة تشير إلى أن الهدوء بين الخصمين اللدودين، دائما ما تشعلها حوادث مستقبلية؟

 

اقرأ/ي أيضا: محمد النني ضحية سياسة وأيضا: شاهد| مصرع لاعب هوكي خلال مباراة في روسيا

مقالات ذات صلة

إغلاق