نشرة الساعة 25 الرياضية

طموحات خيتافي تصطدم بأحزان برشلونة وصراع البقاء يشتعل بالدوري الإسباني

طموحات خيتافي تصطدم بأحزان برشلونة وصراع البقاء يشتعل بالدوري الإسباني

الأحد – 7 شهر رمضان 1440 هـ – 12 مايو 2019 مـ رقم العدد [
14775]

جيمي ماتا هداف خيتافي (أ.ف.ب)

مدريد: «الشرق الأوسط»

سيحل خيتافي، الذي يحلم بالتأهل بشكل مفاجئ إلى دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، ضيفا على برشلونة في دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم اليوم الأحد محاولا استغلال معاناة صاحب الأرض بعد خروج مؤلم من البطولة القارية أمام ليفربول. وكان الفريق القادم من مدريد سيشعر بالرضا لإنهاء الموسم في منتصف الدوري لكنه ضمن التأهل لبطولة أوروبية الموسم المقبل بعد مسيرة فاقت كل التوقعات.
ويحتل خيتافي المركز الرابع برصيد 58 نقطة، وبفارق ثلاث نقاط عن فالنسيا، وسيضمن التأهل إلى دوري الأبطال الموسم المقبل إذا حصد أربع نقاط من آخر جولتين. وقال خوسيه بوردالاس مدرب خيتافي: «هذا شيء تاريخي. هذا رائع ومذهل. هدفنا كان البقاء ويدرك الجميع ذلك. «في مسابقة مثل الدوري الإسباني فإن وجود خيتافي بالمراكز الأوروبية يعتبر استثنائيا ونحتاج إلى أن نقول شكرا للجميع على ذلك. أنا فخور بالجميع».
ولن تكون مهمة خيتافي سهلة على الإطلاق لأن برشلونة البطل سيحاول مصالحة مشجعيه بعد الخسارة 4 – صفر أمام ليفربول يوم الثلاثاء الماضي، خاصة أن هذه المباراة ستكون الأخيرة للفريق على أرضه هذا الموسم. وستزداد صعوبة مهمة خيتافي لأنه سيفتقد هدافه خيمي ماتا، الذي سجل 14 هدفا بالدوري هذا الموسم، بسبب الإيقاف.
وقال إرنستو فالفيردي مدرب برشلونة: «عندما تتعرض لمثل هذه الضربة فإنك تمر بأيام صعبة كما سيحدث مع مشجعينا. نحن في حاجة إلى التعافي وإعادة اكتشاف أنفسنا، وبكل تأكيد نحن نشعر بالألم الآن».
وسيلعب أتلتيكو مدريد دون ثلاثة لاعبين أساسيين في خط الدفاع أمام أشبيلية سادس الترتيب الذي يتمسك بآماله الضعيفة في دخول المربع الذهبي في حال تعثر خيتافي وفالنسيا في آخر جولتين. وستكون هذه المباراة الأخيرة لدييغو غودين قائد أتلتيكو على أرضه أمام مشجعيه بعدما أعلن هذا الأسبوع أنه سيرحل في نهاية الموسم بعد تسع سنوات في النادي. وفي صراع البقاء بمؤخرة جدول المسابقة، يلتقي جيرونا وليفانتي صاحبي المركزين الـ18 والـ16 على الترتيب، حيث يسعى كل منهما للهروب من شبح الهبوط الذي يخيم عليهما وعلى فياريال وسلتا فيغو وبلد الوليد أيضا. وكان رايو فاليكانو وهويسكا هبطا رسميا إلى دوري الدرجة الثانية فيما تتصارع خمسة أندية للهروب من شبح اللحاق بهما.
وفي باقي المباريات اليوم، يلتقي أتلتيك بلباو مع سلتا فيغو وريال بيتيس مع هويسكا وريال سوسييداد مع ريال مدريد ورايو فاليكانو مع بلد الوليد وفالنسيا مع ديبورتيفو ألافيس وفياريال مع إيبار وليغانيس مع إسبانيول.
وتقام جميع مباريات المرحلة السابعة والثلاثين اليوم الأحد وفي نفس التوقيت ما يعني أنه لا يوجد فريق يمتلك أفضلية على الآخر فيما يتعلق بمعرفة النتيجة التي يحتاجها في ظل نتائج الآخرين.


اسبانيا


الكرة الاسبانية




المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق