نشرة الساعة 25 الرياضية

هازارد في الطريق إلى ريـال مدريد… وهيريرا واثق من نجاح سولسكاير مع يونايتد

هازارد في الطريق إلى ريـال مدريد… وهيريرا واثق من نجاح سولسكاير مع يونايتد

الأربعاء – 10 شهر رمضان 1440 هـ – 15 مايو 2019 مـ رقم العدد [
14778]

مباراة نهائي الدوري الأوروبي قد تكون الأخيرة لهازارد مع تشيلسي (أ.ف.ب) – الشكوك عادت لتحوم حول قدرة سولسكاير على تصحيح الأمور في يونايتد (رويترز)

لندن: «الشرق الأوسط»

أعلن النرويجي أولي غونار سولسكاير المدير الفني لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزي أمس بقاء مايكل كاريك وكيران ماكينا ومارك ديمبسي ضمن جهازه الفني المعاون، في الموسم المقبل، ومعترفا أن «أكبر وأفضل ناد بالعالم»، بحاجة إلى إعادة البناء بشكل سريع. وتولى سولسكاير تدريب مانشستر يونايتد بشكل مؤقت خلفا للبرتغالي جوزيه مورينيو في ديسمبر (كانون الأول) الماضي، وبعد بداية رائعة، حقق فيها 14 انتصارا في 17 مباراة، تراجعت أسهمه إثر تثبيته مديرا فنيا دائما إذ خسر 8 مرات في 12 مباراة لينهي موسمه في الدوري بفارق 32 نقطة عن البطل وجاره اللدود مانشستر سيتي ويعجز عن التأهل إلى دوري أبطال أوروبا.
واعترف سولسكاير أن يونايتد بحاجة للكثير من العمل وقال: «الفريق خضع لاختبار صعب في 2018 – 2019 والنتائج لا تليق بأكبر وأفضل ناد بالعالم، نتطلع لتصحيح الوضح وإعادة البناء سريعا». وأعرب الإسباني أندير هيريرا الذي سيترك يونايتد بعد نهاية هذا الموسم، عن ثقته في قدرة سولسكاير على إعادة الفريق لسكة الانتصارات.
ويرى هيريرا، 29 عاما، المرتبط اسمه بالرحيل إلى باريس سان جيرمان الفرنسي لعدم تجديد عقده بعد طلبه رفع راتبه إلى 300 ألف جنيه إسترليني (388 ألف دولار) أسبوعيا، أن شخصية سولسكاير الجيدة سيترجمها الفريق بمستويات أفضل على أرض الملعب في المستقبل.
قال هيريرا: «هو من أفضل الأشخاص الذين التقيتهم في كرة القدم. الجميع يحبه في غرفة الملابس. الجميع يريد القتال لأجله. عندما تملك لاعبين وراءك ويريدون القتال لأجلك، تكون قد حققت جزءا من وظيفتك… أثق في تأثير النيات على المستقبل، وأنه إذا كنت شخصا جيدا وصادقا مع اللاعبين والجماهير، فستنجح الأمور عاجلا أم آجلا».
وأردف: «أعتقد أن أولي هو الشخص المناسب لأنه يمتلك النوعية والمعرفة لكنه أيضا رجل جيد وشخص رائع».
وبجانب هيريرا، يتوقع أن يغادر «الشياطين الحمر» الظهير الإكوادوري أنطونيو فالنسيا بعقد حر، فيما تحوم شكوك حول استمرار صانع اللعب الإسباني خوان ماتا، والمهاجم البلجيكي روميلو لوكاكو. وبحسب صحيفة «دايلي ميرور»، يرغب سولسكاير بضم المدافع السنغالي خاليدو كوليبالي من نابولي الإيطالي والمهاجم العاجي نيكولا بيبي من ليل الفرنسي.
وأشارت الصحيفة أن كوليبالي سيكلف خزينة يونايتد أكثر من صفقة قدوم المدافع الهولندي فيرجيل فان دايك إلى ليفربول (75 مليون إسترليني) فيما تقدر قيمة قدوم بيبي بـ45 مليون إسترليني.
على جانب آخر ذكرت صحيفة «ليكيب» الرياضية الفرنسية إلى أن ناديي ريـال مدريد الإسباني وتشيلسي الإنجليزي اتفقا على انتقال نجم الثاني البلجيكي إدين هازارد إلى صفوف الأول، على أن يعلن ذلك بعد المباراة النهائية لمسابقة الدوري الأوروبي لكرة القدم (يوروبا ليغ) المقررة في 29 مايو (أيار) الحالي.
وأوضحت الصحيفة أن قيمة الصفقة تقارب 100 مليون يورو ما يجعل الدولي البلجيكي اللاعب الأغلى الذي يتعاقد معه النادي الملكي في تاريخه، متفوقا على الويلزي غاريث بيل (99.7 مليون يورو) والبرتغالي كريستيانو رونالدو (94 مليون يورو) الذي انتقل إلى يوفنتوس الإيطالي. وأشارت الصحيفة إلى أن الاتفاق بين الناديين من جهة، وبين النادي الملكي واللاعب البالغ 28 عاما من جهة أخرى «تم التوصل إليه قبل أسابيع، ولم يتبق سوى تحديد الإعلان الرسمي عن هذا الانتقال».
وفي الخامس من أبريل (نيسان)، لم يخف المدرب العائد لقيادة الدفة التدريبية لريـال، الفرنسي زين الدين زيدان، إعجابه بمهاجم تشيلسي الذي يلاقي مواطنه آرسنال في نهائي «يوروبا ليغ» في باكو عاصمة أذربيجان.
وأوضح زيدان يومها: «ما يمكنني قوله هو أنه لاعب أقدره، والجميع يعلم ذلك، سبق له أن لعب في فرنسا (مع ليل)، وتابعته كثيرا وأعرفه شخصيا، هو لاعب رائع».
من جهته، لم يخف هازارد الذي ينتهي عقده مع تشيلسي عام 2020 ولم يقدم على تمديده رغم سعي فريقه لذلك في الأشهر الماضية، رغبته في الانضمام في يوم من الأيام لصفوف النادي الإسباني العريق.
وتسببت العقوبة التي فرضها الاتحاد الدولي (فيفا) على تشيلسي بمنعه من التعاقدات لفترتي انتقالات متتاليتين حتى نهاية يناير (كانون الثاني) 2020 في عرقلة المفاوضات بين الناديين اللندني والملكي. لكن تشيلسي لجأ إلى محكمة التحكيم الرياضية (كاس) في محاولة لوقف هذه العقوبة التي فرضت عليه بسبب مخالفته قواعد انتقال اللاعبين القصّر. وبدا هازارد دبلوماسيا في تصريحاته عقب المباراة الأخيرة لفريقه في الدوري الإنجليزي، مؤكدا أنه اتخذ القرار بشأن مستقبله، من دون أن يكشف ما إذا كان سيرحل أم يبقى. وقال: «لقد اتخذت قراري لكن الأمر لا يتعلق بي فقط».
وقال مدربه الإيطالي ماوريتسيو ساري: «آمل في أن يبقى معنا، لكن في الوقت الراهن لا أعرف. أعرف جيدا أن إدين حاول القيام بأفضل ما يمكنه في المواسم السبعة مع تشيلسي، وعلينا أن نحترمه ونحترم قراره».
وتطلع زيدان لإجراء تغييرات جذرية على ريـال مدريد عقب نهاية الموسم الحالي، وسط حديث وسائل الإعلام الإسبانية إلى أن النادي الملكي رصد ميزانية تصل إلى 500 مليون يورو لإعادة بناء التشكيلة، وأن المدرب أعطى بعض الخطوط العريضة حول اللاعبين المنتظر ضمهم إلى صفوفه، وبينهم بول بوغبا لاعب فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي حاليا.
وأشارت «ليكيب» إلى أن الصفقة المحتملة لبوغبا، تصطدم بعقبة الراتب المرتفع الذي يطلبه اللاعب، والذي قدرته بـ15 مليون يورو سنويا.


أوروبا


كرة القدم




المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق