نشرة الساعة 25 الرياضية

هبوط القادسية يقود الزامل لاعتزال الوسط الرياضي

هبوط القادسية يقود الزامل لاعتزال الوسط الرياضي

تجاهل أعضاء الشرف تسبب بإحباط الرئيس الشاب

الأربعاء – 17 شهر رمضان 1440 هـ – 22 مايو 2019 مـ رقم العدد [
14785]

مساعد الزامل (الشرق الأوسط)

الدمام: علي القطان

يعتزم مساعد الزامل رئيس نادي القادسية الرحيل بشكل نهائي عن الوسط الرياضي والاعتذار عن أي تكليف إداري جديد، وذلك عقب صدمة هبوط الفريق الكروي لدوري الدرجة الأولى.
وكشفت مصادر مقربة من الزامل أن الرئيس الذي يقضي أيامه في التكليف المحدد بعام واحد من الهيئة العامة للرياضة «محبط» نتيجة عدم وقوف الكثير من أعضاء الشرف مع ناديهم، وخصوصاً خلال الظروف التي مر بها في الجولات الأخيرة من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، وأن البعض «وضع شروطاً للحضور حتى لتدريبات الفريق وليس الدعم المالي فحسب».
وبينت المصادر أن الزامل الذي يلقى قبولاً واسعاً من أبناء القادسية كون عائلته من أكبر الداعمين للنادي على مدى أكثر من 3 عقود، لا يزال يتعرض لضغوط من أجل الاستمرار إلا أنه يرى أن الوقت غير مناسب إلا في حالة واحدة وهي تلقي دعم شرفي كبير قبل بداية الموسم المقبل الذي سيخوض فيه الفريق دوري الدرجة الأولى.
وتتجه نية الزامل في حال توفرت شروط بقائه إجراء تغييرات واسعة على خارطة الجهاز الإداري والاعتماد بشكل أكبر على اللاعبين الصاعدين من أبناء النادي ومخالصة معظم الأسماء من اللاعبين الذين تمت إعارتهم من أندية أخرى ولم يقدموا شيئا يذكر. فضلا عن أن بعضهم لم يشارك في أي مباراة كاملة.
ويتوقع أن يتم البحث عن إمكانية بيع عقد اللاعب هارون كمارا الذي لم يقدم ما يعكس النجومية التي وصل إليها بعد أن رفضت الإدارة الكثير من العروض المالية في فترة الانتقالات الشتوية رغبة منها في التمسك به، إلا أنه لم يظهر أي شيء يذكر في جولات الحسم.
وبات في حكم المؤكد هبوط القادسية لدوري الأولى بعد رفض الاحتجاج المقدم تجاه مشاركة اللاعب مسعود بخيت مع الحزم في المباراة التي تعادل فيها الفريق وهبط على أثر ذلك، حيث كان يحتاج للفوز لخوض الملحق خصوصاً مع فوز الفيحاء.
ويخشى القدساويون أن يمر ناديهم بفراغ كبير قبل بداية الموسم المقبل، في ظل عدم بروز أسماء ترغب في تولي رئاسة النادي أو الترشح في الجمعية العمومية المقبلة التي لم يحدد أيضا موعد لها.
ويرجح أن يتم تكليف أحد الأسماء البارزة من رجال الأعمال بالمنطقة الشرقية لتولي رئاسة النادي لفترة انتقالية أو لمدة عام على الأقل، حيث يوجد في مدينة الخبر أسماء لها نجاحاتها، وسبق لها أن مثلت القادسية في سنوات ماضية يتقدمهم المهندس عبد الله جمعة الذي رأس شركة «أرامكو» لسنوات طويلة ولا يزال موجودا في العمل بالقطاع التجاري.
يذكر أن القادسية لديه مستحقات مالية تصل إلى 8.7 مليون ريال كمستحقات من انتقالات لاعبين إلى النصر والاتفاق، حيث أصدرت اللجان المختصة قراراتها النهائية بشأن مستحقات القادسية من النصر بمبلغ 8 ملايين تمثل الدفعة الأخيرة من انتقال عبد الرحمن العبيد وكذلك بدل تدريب للاعب سعد السلولي المنتقل للاتفاق، حيث تسعى الإدارة الحالية لتحصيل هذه الديون عاجلاً من أجل ترتيب وضع الموسم المقبل وإن تأكد رحيلها.


السعودية


الدوري السعودي




المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق