نشرة الساعة 25 الرياضية

ديوكوفيتش ونادال إلى الدور الثاني لبطولة رولان غاروس… بسهولة

ديوكوفيتش ونادال إلى الدور الثاني لبطولة رولان غاروس… بسهولة

الثلاثاء – 23 شهر رمضان 1440 هـ – 28 مايو 2019 مـ رقم العدد [
14791]

ديوكوفيتش يحتفل بالفوز على هوركاتش (رويترز) – نادال اجتاز الألماني هانفمان بسهولة (رويترز)

باريس: «الشرق الأوسط»

تأهل كل من الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف أول، والإسباني رافائيل نادل المصنف ثانياً وحامل اللقب، بسهولة إلى الدور الثاني لبطولة رولان غاروس الفرنسية، ثانية البطولات الأربع الكبرى للتنس، بفوز الأول على البولندي هوبرت هوركاتش 6 – 4 و6 – 2 و6 – 2. والثاني على الألماني يانيك هانفمان 6 – 2 و6 – 1 و6 – 3.
وهي المواجهة الأولى بين ديوكوفيتش (32 عاماً)، وهوركاتش (22 عاماً)، وحسمها الصربي في ساعة و36 دقيقة.
وضرب ديوكوفيتش بقوة منذ البداية وكسر إرسال منافسه في الشوط الأول، محافظاً على تقدمه حتى أنهى المجموعة الأولى في صالحه 6 – 4 في 39 دقيقة.
وتابع ديوكوفيتش تفوقه في المجموعة الثانية وكسر إرسال البولندي في الشوطين الثالث والخامس ليتقدم 4 – 1. لكن هوركاتش قلص الفارق 2 – 4 بعدما كسر إرسال الصربي للمرة الأولى في المباراة في الشوط السادس.
وتدارك ديوكوفيتش الموقف بسرعة وكسر إرسال البولندي في الشوط السابع ليتقدم 5 – 2 قبل أن ينهي المجموعة في صالحه 6 – 2 في 30 دقيقة.
وعلى غرار المجموعة الأولى، كسر ديوكوفيتش إرسال هوركاتش في الشوط الأول من المجموعة الثالثة، قبل أن يكسره للمرة الثانية في الشوط السابع ليتقدم 5 – 2 ثم أنهاها في صالحه 6 – 2 في 27 دقيقة.
ويلتقي ديوكوفيتش الساعي لأن يصبح ثاني لاعب فقط في التاريخ يجمع مرتين كل ألقاب البطولات الكبرى للتنس، في الدور الثاني مع السويسري هنري لاكسونن، الخاسر المحظوظ والمصنف 104 عالمياً، والفائز على الإسباني بدرو مارتينيث 6 – 1 و6 – صفر و7 – 6. وقال ديوكوفيتش: «إنها بطولة طويلة، تستغرق أسبوعين. لدي طموحات كبيرة جداً هنا، ولكن يتعين علي البقاء مركزاً على المباراة المقبلة».
وفي ثانية البطولات الكبرى عام 2016، أكمل ديوكوفيتش «غراند سلام» التنس، عندما توج على الملاعب الفرنسية بلقب أضافه إلى الألقاب الثلاثة الأخرى؛ ويمبلدون الإنجليزية وفلاشينغ ميدوز الأميركية في 2015، وبطولة أستراليا مطلع 2016.
في 2019، يدخل الصربي، صاحب 15 لقباً كبيراً في مسيرته حتى الآن، وفي حوزته أيضاً الألقاب الثلاثة بعد فترة تمكن فيها من العودة إلى صدارة التصنيف العالمي والألقاب الكبيرة، وآخرها تتويج سابع بلقب بطولة أستراليا في ملبورن مطلع عام 2019.
ويعد هذا الإنجاز نادر الحدوث في فردي الرجال، إذ لم يحققه سوى الأميركي دون بادج (1938)، والأسترالي رود لايفر (1962 و1969. مع الإشارة إلى أنه حقق الألقاب الأربعة في العام ذاته)، ما يضع ديوكوفيتش أمام فرصة أن يصبح ثاني لاعب في التاريخ والأول منذ 5 عقود، يجمع الألقاب الأربعة للمرة الثانية.
وفي المباراة الثانية، لم يجد نادل صعوبة في تجاوز منافسه هانفمان واحتاج إلى نحو 10 دقائق للتمكن من الفوز بالشوط الأول للمجموعة الأولى على إرساله، ما أوحى أن الألماني الصاعد من التصفيات سيتمكن من الصمود في مواجهة «الماتادور» الإسباني.
لكن الأمور سارت لصالح نادال، الباحث عن تعزيز رقمه القياسي في البطولة الفرنسية والتتويج على ملاعب رولان غاروس الترابية للمرة 12 في مسيرته، بسهولة في المراحل اللاحقة من المباراة ضد المصنف 114 عالمياً، وتمكن من حسمها في أقل من ساعتين. ويلتقي نادال في الدور الثاني مع الفائز في مواجهة الألماني يانيك مادن والبلجيكي كيمر كوبيانس، وكلاهما صاعد أيضاً من التصفيات.
وقال نادال (32 عاماً)، المتوج بـ17 لقباً في البطولات الكبرى: «من المذهل دائماً اللعب هنا»، مشيراً إلى أن ملعب فيليب شاترييه الرئيسي بحلته الجديدة. وأضاف: «أنه ملعب جميل جداً، هو مكان يحظى بأهمية في مسيرتي»، نظراً لأنه الملعب الذي يستضيف النهائي، وحيث توج نادال 11 مرة حتى الآن. ويخوض الإسباني الذي عانى في الأشهر الماضية من آثار إصابات متفاوتة لا سيما على مستوى الركبة، البطولة الفرنسية بعد تتويجه مؤخراً بلقب دورة روما الإيطالية للماسترز بألف نقطة على حساب ديوكوفيتش.
وأتى لقب روما بعد نتائج غير متوقعة حققها نادال على الملاعب الترابية، بخروجه من الدور نصف النهائي في كل من مونت كارلو وبرشلونة ومدريد.
وقال بعد فوزه في الدور الأول للبطولة الفرنسية: «قدمت دورة جيدة في روما وكانت مهمة جداً لثقتي بنفسي. الآن سنرى».
وفي منافسات السيدات، تأهلت الهولندية كيكي برتنز المصنفة رابعة بسهولة إلى الدور الثاني بفوزها على الفرنسية بولين بارمانتييه 6 – 3 و6 – 4.
وكانت برتنز (27 عاماً)، الفائزة بدورة مدريد الشهر الحالي، قد بلغت نصف نهائي رولان غاروس عام 2016. وستقابل في الدور المقبل السلوفاكية فيكتوريا كوزموفا التي أخرجت الفرنسية أليزيه كورنيه أمس أيضاً بفوزها عليها 6 – 4 و6 – 3.
وفي مباراة ثانية، سقطت الدنماركية كارولاين فوزنياكي الـ13 عند الحاجز الأول، وخرجت على يد الروسية المغمورة فيرونيكا كودرميتوفا الـ68 بثلاث مجموعات 6 – صفر و3 – 6 و3 – 6.
وأفضل نتيجة لفوزنياكي المصنفة أولى في العالم سابقاً على رمال رولان غاروس الدور ربع النهائي عامي 2010 و2017.
وشكت فوزنياكي في الفترة الأخيرة من الإصابات، فانسحبت من الدور الأول في دورة مدريد بسبب آلام في الظهر، ثم من دورة روما بسبب إصابة في الساق اليسرى. وتخوض كودرميتوفا (22 عاماً)، منافسات رولان غاروس للمرة الأولى بعدما فشلت في العامين الماضيين في عبور التصفيات والتأهل إلى الجدول النهائي للبطولة.
كما أعلنت التشيكية بترا كفيتوفا المصنفة سادسة عالمياً انسحابها قبل مباراتها في الدور الأول أمام الرومانية سورانا سيرستيا أمس، وقالت عبر حسابها على موقع «تويتر»: «أشعر بالألم في ذراعي اليمنى منذ أسابيع، وقد أثبت التصوير بالرنين المغناطيسي وجود تشنج من الدرجة الثانية يمكن أن يتفاقم إذا لعبت. أنا محبطة لعدم تمكني من اللعب في رولان غاروس هذا العام. كان القرار صعباً للغاية… أتطلع للعودة عام 2020».
وفي أبرز مباريات المصنفات، فازت البريطانية جوهانا كونتا الـ26 وصيفة بطلة روما، على الألمانية أنطونيا لوتنر 6 – 4 و6 – 4. فيما خرجت الألمانية جوليا غورغيس الثامنة عشرة على يد الإستونية كايا كانيبي 5 – 7 و1 – 6.


فرنسا


تنس




المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق