نشرة الساعة 25 الرياضية

البولندي جانوتا يهدد بقاء الوسلاتي في صفوف الفتح

البولندي جانوتا يهدد بقاء الوسلاتي في صفوف الفتح

اللاعب الجديد جاء بتوصية من الجبال لتدعيم وسط الفريق

الأربعاء – 1 شوال 1440 هـ – 05 يونيو 2019 مـ رقم العدد [
14799]

البولندي جانوتا بقميص الفتح بعد التوقيع معه (الشرق الأوسط)

الدمام: «الشرق الأوسط»

أنهت إدارة نادي الفتح التعاقد مع اللاعب البولندي ميشيال جانوتا، لاعب فريق أركا غدينيا، بعقد يمتد لموسمين لدعم الفريق في بطولة الدوري السعودي للمحترفين. جاء التعاقد مع اللاعب البولندي بتوصية من المدرب التونسي فتحي الجبال، بعد أن تابع اللاعب في العديد من المباريات مع فريقه السابق، ما جعله يصر على استقطابه، لدعم وسط النموذجي الذي ظهر بصورة باهتة في غالبية المباريات في الموسم المنصرم.
ووصل اللاعب البولندي إلى الأحساء، وأجرى الفحوصات الطبية، وتم التوقيع معه بشكل رسمي، قبل أن يعود إلى بلاده لإنهاء بعض الالتزامات الخاصة به، ومن بينها جلب أسرته.
ووقع رئيس النادي المكلف المهندس سعد العفالق، مع اللاعب، بحضور وكيل أعماله، حيث تم التوقيع في مقر النادي بمدينة المبرز ثاني كبرى مدن محافظة الأحساء بالمنطقة الشرقية.
وجاء التعاقد مع البولندي ميشال، ليعطي مؤشرات على الاستغناء عن اللاعب التونسي عبد القادر الوسلاتي، الذي كان يمثل ثقلاً في وسط الفريق وصانع الألعاب الأول، إلا أن مستواه الفني تراجع، إضافة إلى معاناته من الإصابات التي أضعفت من وجوده وتأثيره الفني داخل أرض الملعب.
ويركز مدرب الفتح على تعزيز خطي الوسط والدفاع باللاعبين، خصوصاً بعد ظهر الفريق بصورة متواضعة جداً في المباريات الثلاث الأخيرة، وتلقي شباكه 15 هدفاً أمام النصر والاتحاد والرائد، حيث فقد الفريق بشكل كامل السيطرة على هذه المنطقة الحيوية.
كان الفتح تعاقد قبل أيام مع المغربي مروان سعدان، وكذلك المحليين ماجد كنبه ومحمد ناجي لدعم خط الدفاع، فيما يتوقع أن يتم التركيز على استقطابات محددة في خط الهجوم من خلال استبدال اللاعب البرازيلي بيدرو بلاعب أكثر حيوية، خصوصاً أن البرازيلي عانى طويلاً من الإصابات المتلاحقة، وكان تأثيره متواضعاً، عدا في قليل من المباريات.
وتشير المصادر إلى أن لاعب النصر محمد السهلاوي بات أيضاً ضمن أهم الأسماء المحلية، من أجل استقطابه لدعم خط الهجوم، كبديل عن اللاعب حمد الجهيم، الذي لم يكن أيضاً على قدر التطلعات في الموسم المنصرم.
وبدأ مدرب فريق الفتح مبكراً في تجهيز التقرير الفني تجاه اللاعبين، ووضع فريقه، بعد أن ضمن البقاء في دوري المحترفين منذ الجولة 23 من الدوري، إلا أن الصدمة كانت كبيرة نتيجة الخسائر الثقيلة في المباريات الثلاث الأخيرة، ما غير بعض القناعات للمدرب تجاه بعض اللاعبين.
وتركز إدارة النادي على حسم العديد من المعلقات والسعي لتصحيح العديد من الأخطاء التي حدثت في الموسم الماضي.
وتشير المصادر إلى أن المدرب الجبال سيسعى إلى متابعة عدد من اللاعبين في بطولة كوبا أميركا من اختيار مهاجم على الأقل، بما يتناسب مع الميزانية التي رصدتها إدارة النادي بشأن الاستقطابات للاعبين، مع وضع خيارات أخرى، خصوصاً من اللاعبين الموجودين في أفريقيا، حيث أسعار العقود من الناحية المالية مناسبة بشكل أكبر. ويتوقع أن يغادر اللاعب الجزائري إبراهيم الشنيحي، ومواطنه محمد النعماني، صفوف النموذجي أيضاً، فيما لا تزال القناعة مترسخة إلى حد كبير بالحارس الأوكراني ماكسيم كوفال، حيث لم يتم التعاقد مع بديل حتى الآن.
ومن المقرر أن تغادر بعثة فريق الفتح أواخر شهر يوليو (تموز) الحالي إلى المعسكر الخارجي، والمرجح أن يكون في سلوفينيا بطلب من المدير الفني، حيث سيرشح المدرب الأسماء التي سيتم ضمها للمعسكر الخارجي الاستعدادي، الذي سيتم خوض 4 مباريات على الأقل خلاله، ويستمر 3 أسابيع.
ويتوقع أن يتضمن الأسماء التي تتم دعوتها اللاعب محمد السعيد المعار لنادي العدالة، رغم رغبة ناديه السابق في بقائه لموسم جديد، بعد أن ساهم في صعوده التاريخي لدوري المحترفين.
بقيت الإشارة إلى أن الجبال يقود حالياً فريق الصفاقسي التونسي بنظام الإعارة من نادي الفتح، بموافقة النادي السعودي، تلبية لرغبة المدرب والنادي التونسي، في هذه الفترة، بعد الاستغناء عن المدير الفني السابق.


السعودية


الدوري السعودي




المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق