نشرة الساعة 25 الرياضية

لامبارد: سأعمل على مدار الساعة لقيادة تشيلسي نحو البطولات

لامبارد: سأعمل على مدار الساعة لقيادة تشيلسي نحو البطولات

مديرة النادي قالت إنهم وقّعوا مع مدرب موهوب

الجمعة – 2 ذو القعدة 1440 هـ – 05 يوليو 2019 مـ رقم العدد [
14829]

لامبارد حاملاً قميص تشيلسي بعد توقع العقد التدريبي (أ.ف.ب)

لندن: «الشرق الأوسط»

قال فرانك لامبارد المدير الفني الجديد لفريق تشيلسي الإنجليزي لكرة القدم إنه سيعمل في كل ساعة ممكنة لجلب النجاح للنادي.
وكان تشيلسي أعلن تعيين فرانك لامبارد مديرا فنيا جديدا للفريق الأول بعقد مدته ثلاث سنوات، خلفا لماوريسيو ساري الذي انتقل لتدريب يوفنتوس.
ووقع لامبارد، هداف تشيلسي عبر التاريخ، على عقود تدريب تشيلسي لثلاث سنوات بعدما اتفق النادي مع ديربي كاونتي على الشروط المالية.
وقال لامبارد للموقع الرسمي لنادي تشيلسي على الإنترنت: «فخور جدا لأنني سأعود لتشيلسي مديرا فنيا. الجميع يعرف مدى حبي لهذا النادي والتاريخ الذي تقاسمناه، ولكن سيكون تركيزي على وظيفتي الحالية والاستعداد للموسم المقبل».
وأضاف: «أنا هنا لأعمل بكد، وجلب المزيد من النجاح للنادي ولا يمكنني الانتظار للبدء».
وأكد: «سعيد لكوني هنا. النادي كان في قلبي لفترة طويلة».
وتابع: «ولكن بمجرد أن نتخطى مرحلة العواطف، فإن ما سيحصل عليه النادي مني مدربا شابا، مدربا سيعطي كل شيء، كل ساعة من اليوم سيعطيها للعمل الجاد لتشكيل فريق يمكن للجماهير أن تفخر به».
وأكمل: «إذا كان بإمكاني رؤية فريق يعمل بكد، لديه طاقة كبيرة، لديه موهبة حقيقية، والموهبة التي أعرفها موجودة بالفريق بالفعل، سأكون سعيدا وقتها».
وقضى لامبارد، لاعب خط الوسط السابق، 13 عاما مع تشيلسي، وفاز بدوري أبطال أوروبا في 2012، بجانب كثير من الألقاب المحلية، وهو أفضل هداف في تاريخ النادي برصيد 211 هدفا سجلها في 648 مباراة شارك بها.
وكان لامبارد قاد فريق ديربي كاونتي للعب في الأدوار الفاصلة المؤهلة للدوري الإنجليزي الممتاز في الموسم الماضي في موسمه الأول مديرا فنيا.
وسيتولى لامبارد تدريب تشيلسي خلفا لماوريسيو ساري، الذي قاد تشيلسي في الموسم الماضي قبل العودة مرة أخرى لإيطاليا.
وفاز ساري بالدوري الأوروبي وأنهى الموسم الماضي في المركز الثالث، لكن المدرب المخضرم فشل في التأقلم مع النادي اللندني.
مكان لامبارد في تاريخ تشيلسي مضمون بالفعل، حيث كان له دور رئيسي في الثلاثة فرق التي توجت بألقاب، ومع ذلك سيتولى أحد أكثر المناصب غير المضمونة في الدوري الإنجليزي.
وتحت ملكية رومان إبراموفيتش، التي استمرت 16 عاما تم تغيير 12 مدربا، ويتوقع أن يعيد لامبارد تشيلسي للمنافسة على لقب الدوري الإنجليزي مباشرة.
وبعد موسم واحد فقط في ديربي، تظل خبرة لامبارد محدودة.
ولكن مديرة تشيلسي مارينا جرانوفسكايا قالت إن لامبارد أظهر بالفعل أنه «أحد أكثر المدربين موهبة في اللعبة».
وأضافت: «إنه لمن دواعي سرورنا أن نرحب بفرانك لامبارد مديرا فنيا للفريق. فرانك يمتلك معرفة رائعة وتفهما للنادي».
وتابعت: «بعد 13 عاما كلاعب في النادي، أصبح أسطورة وهداف الفريق عبر التاريخ،، نعتقد أنه الوقت الأنسب له للعودة ونحن سعداء لأنه فعل هذا».
وأكدت: «سنفعل كل ما في وسعنا لضمان حصوله على كل الدعم المطلوب ليحقق نجاحا ضخما».
وأكد لامبارد أنه سيحاول إنتاج نوعية كرة القدم الهجومية التي اعتادت عليها جماهير تشيلسي في السنوات الأخيرة.
وقال: «أود البقاء في تنافس، ومساعدة اللاعبين الصغار، وضمهم للفريق وسأحول بكد لجلب النجاح للنادي».
وأضاف: «من السهل إلقاء الكلمات… ولكن بالنسبة لي، لا أستطيع الانتظار لبدء العمل، ورؤية الفريق في ملعب التدريب. أريد أن يلعبوا كرة قدم بشكل جيد، أريد منهم أن ينقلوا الكرة بشكل سريع».
وقال لامبارد إنه حصل على قطع من كل مدرب لعب تحت قيادته ولكنه لديه طريقة خاصة به.
وقال: «لا أريد أن أكون استنساخ لأي مدرب. سأحاول أن أحصل على جميع المعلومات، وأكون نفسي».
وأضاف: «رغبتي الكبيرة بأن أكون هنا وأعمل بكد، أعتقد أنني فعلت هذا في الملعب، حاولت إخراج أفضل ما عندي، وهذا ما سأحاول فعله بصفتي مدربا».
وانضم أيضا لتشيلسي كلا من جودي موريس وكريس جونز، اللذين عملا مع لامبارد في ديربي، بينما تم تعيين بيتر تشيك حارس مرمى الفريق السابق مستشارا للتقنية والأداء.


المملكة المتحدة


تشيلسي




المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق