نشرة الساعة 25 الرياضية

دورتموند عازم على منافسة البايرن على ألقاب الموسم الجديد

دورتموند عازم على منافسة البايرن على ألقاب الموسم الجديد

الفوز بكأس السوبر بداية قوية لفريق المدرب فافر… وانتقادات لخشونة كيميش

الاثنين – 3 ذو الحجة 1440 هـ – 05 أغسطس 2019 مـ رقم العدد [
14860]

لاعبو دورتموند يحتفلون بالتتويج أبطالا لكأس السوبر الألمانية (أ.ف.ب)

برلين: «الشرق الأوسط»

أكد بوروسيا دورتموند طموحه بمنافسة بايرن ميونيخ بالموسم الجديد بعد أن هزمه بثنائية نظيفة في كأس السوبر الألمانية على ملعب سيغنال إيدونا بارك مساء أول من أمس في مباراة تألق فيها الجناح الإنجليزي جيدون سانتشو بتسجيل هدف وصناعة هدف آخر. لزميله الإسباني باكو ألكاسر.
وتجمع مباراة الكأس السوبر بين بطلي الدوري والكأس، ولكون بايرن ميونيخ أحرز الثنائية الموسم المنصرم، فقد واجه دورتموند وصيفه في الدوري المحلي.
وكان الموسم المنصرم شهد منافسة قوية بين الفريقين بدأه دورتموند بقوة حيث تصدر الترتيب بفارق 9 نقاط عن منافسه البافاري لكن الأخير كشر عن أنيابه في القسم الثاني وقلص الفارق تدريجيا قبل أن يلحق بمنافسه من منطقة الرور الصناعية هزيمة ثقيلة بخماسية نظيفة على ملعب أليانز أرينا في طريقه لإحراز لقبه السابع تواليا.
وعزز دورتموند صفوفه مطلع الموسم الحالي بضمه الظهير الأيسر الدولي نيكو شولتز ولاعب الوسط البلجيكي ثورغان هازار شقيق النجم أدين هازار والجناح يولين براندت بالإضافة إلى استعادته خدمات قلب دفاعه المخضرم ماتس هوملس علما بأن شولتس وحده شارك في مباراة اليوم.
في المقابل، تعاقد بايرن ميونيخ مع المدافعين الفرنسيين بنجامان بافار ولوكاس هرنانديز، فشارك الأول احتياطيا منتصف الشوط الثاني، في حين لم يكن الثاني جاهزا لعدم تعافيه من إصابة في ركبته.
وشهد اللقاء حالة جدل في المخالفة التي ارتكبها جوشوا كيميش، مدافع بايرن ميونيخ، ضد سانتشو والتي اكتفى فيها الحكم ببطاقة إنذار صفراء بعد الرجوع إلى نظام حكم الفيديو المساعد (فار).
وانتقد ميكائيل تسورك، المدير الرياضي لدورتموند بشدة الاكتفاء بمنح البطاقة الصفراء لكيميش، وقال: «بعد مشاهدة الصور، لا أفهم فعلا كيف يمكن لشخص أن يجلس في قبو في كولونيا ويقول: هذه بطاقة صفراء».
وكان كيميش قد داس على قدم سانتشو في الدقيقة 76 من زمن المباراة، وقال تسورك: «هذه بطاقة حمراء واضحة، فالكرة كانت خارج الملعب واللعب متوقف ما يجعل هذا تعديا عنيفا وواضحا من قبل كيميش».
وعلى عكس ما قاله كيميش، فقد اعتبر تسورك المخالفة متعمدة وأوضح: «لقد داس متعمدا على القدم وكان الدهس باتجاه الكاحل، لا يمكن أن يصدر أي قرار آخر سوى البطاقة الحمراء، لم تكن هناك حاجة إلى حكم الفيديو».
ويرجع فوز دورتموند لتألق الجناح الإنجليزي الشاب الذي منح فريقه كأس السوبر للمرة السادسة ونيل الأفضلية مع انطلاق الموسم الجديد.
وكان سانتشو العامل الحاسم بصناعة هدف وتسجيل آخر أمام جماهير دورتموند باستاد سيغنال إيدونا بارك ضد تشكيلة بايرن التي بدت تائهة بعد رحيل الفرنسي فرانك ريبيري والهولندي آرين روبن.
وأظهر فريق المدرب لوسيان فافر الذي خسر صراع لقب الدوري في الموسم الماضي بالأمتار الأخيرة، عزمه على التعويض إذ هدد القائد ماركو رويس مرمى الفريق الضيف مبكرا بتسديدة أبعدها الحارس مانويل نوير
بصعوبة في الدقيقة الأولى.
وكان نوير محظوظا بعدم اهتزاز شباكه عندما خرج من منطقة الجزاء لمحاولة منع باكو ألكاسير من الانفراد في الدقيقة 15 لكن اللاعب الإسباني سدد الكرة خارج المرمى الخالي من حارسه. وعوض ألكاسير ذلك في الشوط الثاني عندما نجح في تحويل كرة المنطلق سانتشو بالناحية اليمنى إلى داخل الشباك.
ومنع دفاع دورتموند الشجاع بايرن من إدراك التعادل بعد ذلك بعشر دقائق إذ فشل كينغسلي كومان وتوماس مولر وروبرت ليفاندوفسكي في هز الشباك في الهجمة ذاتها. وخطف سانتشو الأضواء بمضاعفة تقدم صاحب الأرض في لدقيقة 68 عندما تسلم الكرة في وسط ملعب بايرن وانطلق نحو المرمى ليهز شباك نوير من مدى قريب.
وبحث بايرن عن المساحات لكنه فشل في كسر صمود دفاع دورتموند. وبالنسبة لفريق المدرب نيكو كوفاتش جاءت الهزيمة لتسلط الضوء على ما يجب تطويره وبالتأكيد سيزيد من جهوده لضم الجناح الشاب ليروي ساني من مانشستر سيتي.
وعلى الجانب الآخر عوض دورتموند الهزيمة المخجلة 5 – صفر أمام بايرن في أبريل (نيسان) وسيبدأ مشواره في الدوري معززا بحصد أول لقب في الموسم.
وقال سانتشو نجم المباراة: «كنا ندرك بأن المباراة ستكون صعبة وهذا ما حصل، لقد حصدنا ما زرعناه في المباريات الاستعدادية. إنها بداية جيدة للموسم لكن يتعين علينا مواصلة العمل». وتابع: «نسعى إلى التتويج ببطولة الدوري الألماني وتعويض خيبة أملنا الموسم الماضي».
أما حارس مرمى بايرن وقائده مانويل نوير فقال: «أعتقد بأننا قدمنا شوطا أول جيدا. لكننا وضعنا دورتموند في أجواء المباراة من خلال ارتكابنا الأخطاء. لقد قدمنا لهم الكرات ولهذا السبب منيت شباكنا بهدفين».


المانيا


الدوري الألماني




المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق