نشرة الساعة 25 الرياضية

دوري أبطال آسيا: تشافي يخشى النصر… وهدف حمد الله الأجمل

الهلال يحتفل بالتأهل ويقترب من «كولومبي»… وجماهير الأهلي تلوم برانكو

أعرب تشافي هيرنانديز، مدرب نادي السد القطري، عن سعادته بفوز فريقه على الدحيل، مشيراً في الوقت ذاته إلى أنه يتوقع مواجهة مباراة صعبة في ربع نهائي دوري أبطال آسيا أمام النصر السعودي.

وتأهل السد لمواجهة نادي النصر السعودي الذي تغلب على الوحدة الإماراتي بواقع 4 – 3 في مجموع المباراتين.

وقال تشافي: أنا سعيد بالتأهل إلى الدور ربع النهائي لدوري أبطال آسيا بعد الفوز على الدحيل، أحد أقوى الفرق في الشرق الأوسط. وكشف المدرب الإسباني: السد كان أفضل في مباراة الذهاب، وقد عانينا كثيراً اليوم، وبخاصة في الشوط الثاني.

وأضاف: كان بالإمكان تسجيل الكثير من الأهداف، وأضعنا الكثير من الفرص في الشوط الأول.

وعن مواجهة النصر في الدور ربع النهائي، قال تشافي: أتوقع أن تكون مباراة صعبة للغاية، وقد شاهدت النصر السعودي في لقائه مع الوحدة الإماراتي.

وتابع: هدفنا هو العبور إلى الدور قبل النهائي، لكن تفكيرنا الآن منصبّ على المواجهة الثالثة مع الدحيل السبت المقبل في الكأس السوبر القطرية.

من جانب آخر، فاز عبد الرزاق حمد الله، مهاجم نادي النصر، بجائزة أجمل هدف للأسبوع في ذهاب دور الـ16 من دوري أبطال آسيا 2019، والمقدمة من شركة آليانز. وذلك بعد الاستفتاء الذي أجري على الموقع الإلكتروني للاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

وكان الاتحاد الآسيوي لكرة القدم أعلن بشكل رسمي مواعيد مباريات دور الثمانية لبطولة دوري أبطال آسيا، والتي تحدد أطراف المتأهلين فيها بجانب السد القطري، حيث تتواجد ثلاثة فرق سعودية هي الهلال، واتحاد جدة، إلى جانب النصر.

وستكون مباراة الذهاب بين النصر والسد يوم الاثنين 26 آب-أغسطس (آب) الحالي بالعاصمة السعودية الرياض، في حين ستكون مباراة العودة بالدوحة العاصمة القطرية يوم الاثنين 16 سبتمبر (أيلول) المقبل.

وسيتأهل الفائز من المباراة لمواجهة الفائز من مواجهة الهلال والاتحاد في الدور قبل النهائي، والفائز من هذه المباراة يتأهل للنهائي لمواجهة المتأهل من فرق شرق القارة الآسيوية، علماً بأن فرق الشرق والغرب لا تتواجه سوياً إلا في النهائي وفقاً للنظام الجديد المعمول به في دوري أبطال آسيا.

وسيلتقي الاتحاد والهلال في جدة ذهاباً يوم 27 أغسطس الحالي وإياباً في الرياض يوم 17 سبتمبر.

من جهة ثانية، وفي خضم الأفراح بالتأهل الآسيوي، كشفت مصادر عدة عن أن إدارة نادي الهلال اقتربت من الاتفاق النهائي مع المحور الدولي الكولومبي جوستافو كويلار، الذي يلعب لنادي فلامنجو البرازيلي ويشبه في أسلوب لعبه البرازيلي كارلوس إدواردو.

وتعتزم إدارة نادي الهلال أن يكون بديلاً للأخير في حال تمت الصفقة التي ينافس الهلال عليها أندية عدة، حيث رصد نادي الهلال ثلاثة ملايين يورو لإتمام الصفقة.

من جانب آخر، علمت «الشرق الأوسط» أن الجهاز الفني لفريق الهلال بقيادة الروماني رازفان لوشيسكو سيقدم تقريراً فنياً كاملاً لإدارة النادي بشأن الأسماء التي يرغب في بقائها، وتلك التي ستغادر سواء على صعيد اللاعبين المحليين أو الأجانب.

كما كشف المصدر عن أن المدرب أبلغ الإدارة عن حاجته إلى دعم بعض المراكز بلاعبين، ومن أبرزها مركز الظهير سواء الأيمن أو الأيسر بعد أن وقع الجهاز الفني في موقف لا يحسد عليه إثر إصابته الدولي محمد البريك الذي سيبتعد عن الملاعب من 4 إلى 6 أسابيع، حيث لم يجد المدرب رازفان البديل الناجح، ولم يكن الشاب محمد الدوسري مقنعاً بسبب ضعف خبرته التي لم تسعفه في المباراة الحاسمة والمفصلية أمام الأهلي؛ مما أجبره على إعادة المدافع علي البليهي إلى مركز الظهير خلال مباراة الذهاب وكامل مباراة الإياب.

وعاد اللاعبون لاستئناف تدريباتهم بعد فراغهم من المباراة الآسيوية، حيث يتأهب وصيف الدوري السعودي لأولى مبارياته الخميس المقبل أمام أبها الصاعد حديثاً لدوري الممتاز للمحترفين.

يذكر أن الروماني رازفان أبدى عدم رضاه عن عطاء لاعبيه في لقاء فريقه أمام الأهلي، وقال: أبارك للهلاليين التأهل لدور الثمانية وهو تأهل أراه مستحقاً، فرغم أنني غير راضٍ عن عطاء اللاعبين في موقعة الإياب فإننا لم نكن نستحق الخسارة؛ فالخصم حصل على فرصة واحدة سجل منها هدفه الوحيد، وأعتقد أن النتيجة العادلة أن تنتهي المباراة بالتعادل؛ فالفرص السانحة للتسجيل التي حصلت لنا كانت أكثر وكان آخرها فرصة هتان باهبري في آخر دقائق المباراة. وعن تأثير غياب اللاعب محمد البريك بداعي الإصابة مما اضطره إلى أن يلعب بمحمد الدوسري في الذهاب ويستعين بالبليهي في الظهير الأيسر، ويعيد ياسر الشهراني إلى مركز الظهير الأيمن، قال: افتقدنا البريك وهو لاعب دولي مهم، لكن نبحث الخيارات والبدائل لتعويضه في المباريات المقبلة، سواء في الآسيوية أو الدوري المحلي، وفي المباراة كل رباعي الدفاع كانوا جيدين.

في المقابل، فرض الكرواتي برانكو، مدرب الأهلي، حصة تدريبية على اللاعبين مساء أمس (الخميس)، حيث أدت العناصر التي شاركت في مباراة أول من أمس أمام الهلال تدريباً استشفائياً، بينما أدى بقية اللاعبين حصة تدريبية كاملة وقف من خلالها الجهاز الفني على جهازية جميع العناصر.

وشهدت تدريبات الأهلي مشاركة اللاعب إرفين زوكانوفيتش المدافع الدولي البوسني بعد وصوله إلى جدة أمس، وأبدى اللاعب جهازية تامة للمشاركة لعدم انقطاعه عن التدريبات.

وينتظر أن يمنح مدرب الأهلي لاعبيه راحة عن أداء التدريبات لمدة يوم أو يومين، التي ستحدد عقب تدريب الأمس على أن يستأنف الفريق تحضيراته مطلع الأسبوع المقبل استعداداً لأولى مباريات مسابقة دوري المحترفين السعودي عندما يلاقي فريق العدالة الخميس المقبل على ملعب الجوهرة المشعة بمدينة الملك عبد الله الرياضية في أولى جولات المسابقة.

من جهة أخرى، ألقت جماهير النادي الأهلي باللائمة في خسارة التأهل لدور الثمانية من دوري الأبطال الآسيوي أمام الهلال على مدرب الفريق الكرواتي برانكو رغم الانتصار في لقاء الإياب بهدف وحيد لم يكن كافياً بعد الخسارة الكبيرة في لقاء الذهاب بين الفريقين.

وأشار عدد كبير من الأهلاويين إلى أن مدرب الفريق وجهازه المساعد لم يحسن من خلال مباراة الذهاب التعامل مع مواجهات الذهاب والإياب لعدم معرفته بإمكانات اللاعبين بشكل كامل حتى الآن، حسب وصفهم، مطالبين الجميع بدعم الفريق واللاعبين والجهاز الفني الذي يستعد لخوض غمار مسابقة الدوري الذي ينطلق الخميس المقبل.

من جانبه، قال برانكو: نجحنا في المهم وهو تحقيق الانتصار في مواجهة الإياب أمام الهلال في دوري الأبطال الآسيوي، لكن لم ننجح في الأهم وهو التأهل لدور الثمانية من البطولة القارية حاولنا صنع المفاجأة، لكن لم نوفق، أشكر الجماهير الأهلاوية التي حضرت وساندت اللاعبين في الملعب.

وأضاف: عدم التوفيق في تسجيل الهدف الثاني صعّب المباراة علينا، ولو نجحنا في إضافة هدف ثانٍ لأصبحت المباراة صعبة على الهلال، مشيراً إلى أن توقيت المباراة ظلم الفريقين للأجواء الحارة خلال هذه الفترة، خصوصاً أن الأجهزة الفنية للفريقين جديدة ورغم ذلك قدم الفريقان مباراة جميلة وجيدة المستوى.

وبارك مدرب الأهلي لفريق الهلال التأهل، وقال إنه فريق مميز ويملك إمكانات كبيرة تؤهله للوصول إلى المباراة النهائية للبطولة القارية.

وعن فلسفته في عدم الاستعانة بالمهاجم عمر السومة، هداف الفريق، منذ بداية اللقاء، قال برانكو إن السومة لم يكن جاهزاً بالكامل؛ لذلك فضلت الاحتفاظ به للمشاركة في نهاية المباراة. مختتماً حديثة بأن الانتصار في اللقاء سيكون دافعاً قوياً، ويمنح اللاعبين الثقة لبداية جيدة في مسابقة دوري المحترفين.

من جانب آخر، اعتذر محمد العويس، حارس مرمى النادي الأهلي الدولي، على الاحتكاك الذي حدث مع لاعب مهاجم الهلال غوميز قبل نهاية مباراتهم الآسيوية الثلاثاء الماضي. وقدم العويس عبر حسابه الشخصي بمواقع التواصل الاجتماعي اعتذاره لجماهير ناديه على عدم التأهل لدور الثمانية من دوري الأبطال الآسيوي رغم الانتصار على الهلال بهدف يتيم في مواجهة الإياب بالرياض بعد الخسارة بأربعة أهداف مقابل هدفين في لقاء الذهاب بجدة مباركاً لفريق الهلال التأهل لدور التالي من البطولة. وقال الحارس الدولي: لعبة كرة القدم تحدث فيها المشاحنات في بعض الأوقات، لكن في لحظة الوقوع في الخطأ يتوجب الاعتذار، في الأخير أنا أعكس تربيتي وبيئة النادي الأهلي.




المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق