نشرة الساعة 25 الرياضية

الوحدة يدشن معسكر «الشرقية» استعداداً لبطولة العالم لكرة اليد

الوحدة يدشن معسكر «الشرقية» استعداداً لبطولة العالم لكرة اليد

المنافسات تنطلق في 27 أغسطس الحالي

الأحد – 16 ذو الحجة 1440 هـ – 18 أغسطس 2019 مـ رقم العدد [
14873]

من تدريبات فريق الوحدة استعداداً لمنافسات بطولة العالم لكرة اليد (الشرق الأوسط)

الدمام: علي القطان

بدأ فريق الوحدة لكرة اليد معسكره الإعدادي في المنطقة الشرقية تأهباً للمشاركة في بطولة كأس العالم للأندية (سوبر جلوب)، حيث دشن أول استعداداته بمواجهة فريق الهدى.
ويسعى مدرب فريق الوحدة التونسي المعز بن محفوظ للوقوف على جاهزية عدد من اللاعبين والسعي لتحقيق انسجام بين اللاعبين، خصوصاً أن الفريق ضم عدداً من المحليين والأجانب من أجل تحقيق أفضل النتائج في المشاركة الأولى عالمياً لهذا الفريق الذي يشارك للمرة الأولى في مونديال اليد.
ويعيش فريق الوحدة عصراً ذهبياً، حيث نجح في تحقيق ثلاثية البطولات المحلية في الموسم الماضي بلا منافس، ما يؤكد أنه يسعى لتحقيق أفضل مركز في هذه النسخة التي تقام للمرة الأولى في المملكة.
ويقود الوحدة المدرب التونسي الخبير المعز بن محفوظ، وهو ليس جديداً على منطقة الخليج بشكل عام ونادي الوحدة بشكل خاص، حيث قاده في مرة سابقة، كما قاد فريق الأهلي في عصره الذهبي وقاد فرقاً كويتية مميزة، ولذا يضع مسؤولو وأنصار الوحدة كثيراً من الآمال نحو تحقيق منجز كبير، خصوصاً أنه المستضيف لهذه البطولة بشكل رسمي، فيما يشارك مضر ضيفاً بدعوة من الاتحاد الدولي، لتكون المشاركة الثانية لهذا الفريق الشرقاوي.
وضم الوحدة كثيراً من اللاعبين من بينهم المخضرمان محمد آل سالم وحسين المحسن، وكذلك لاعب مضر حسن الخضراوي، وهناك تحركات لضم لاعب الخليج سيد علي إبراهيم، فيما تم التعاقد مع النجم البحريني البارز حسين الصياد وليفين بينيك لاعب منتخب كرواتيا، إضافة إلى لاعب الشارقة علي الزين بنظام الإعارة وأخيراً اللاعب مهدي آل سالم.
وبرزت يد الوحدة منذ عام 2000م بعد تحقيق لقب الدوري الممتاز بوجود نجوم اللعبة في ذاك الوقت يتقدمهم محمد القرشي وتركي البيض وأدهم خيمي، قبل أن يغيب الفريق بعد رحيل ذلك الجيل ويعود في 2003 ويحقق كأس الاتحاد، وهو اللقب الذي حققه في عام 2005 مجدداً.
وغابت يد الوحدة بعدها حتى عام 2010 ليعود ويحقق لقب الدوري الغائب عن خزينة النادي لأكثر من 10 مواسم وغاب الوحدة عن منصات التتويج، إلا أن عودة أبناء اللعبة واحتواءهم في موسم 2018 – 2019 للعبة أعاد الوحدة للمنصة الذهبية من جديد.
وتتجه أنظار العالم ومحبي كرة اليد على وجه الخصوص في 27 أغسطس (آب) الحالي، نحو صالة الهيئة العامة للرياضة بالدمام التي تحتضن بطولة العالم للأندية لكرة اليد «سوبر جلوب» للمرة الأولى بعد فوز الملف السعودي بالاستضافة لمدة 4 سنوات، عقب منافسة كبيرة مع 6 دول، حيث أسهم نجاح استضافة السعودية للبطولات العالمية خلال السنوات القليلة الماضية في ثقة الاتحاد الدولي لكرة اليد والدول الأعضاء في التصويت للملف السعودي.
وبطولة «سوبر جلوب» هي بطولة خاصة بالأندية لكرة اليد، يتأهل لها «بطل دوري أبطال أوروبا، وبطل دوري أبطال آسيا، وبطل دوري أبطال أفريقيا، وبطل بطولة أندية أميركا الجنوبية والوسطى، وبطل بطولة أندية أميركا الشمالية والكاريبي، وبطل بطولة أندية أوقيانوسيا»، بالإضافة لفريق البلد المستضيف وحامل لقب النسخة الماضية من البطولة ذاتها فيما يتم ترشيح فريقين اثنين يختارهما الاتحاد الدولي لكرة اليد، إذ يشارك في النسخة الحالية التي تنطلق في أواخر أغسطس 10 أندية؛ وهي المرة الأولى التي يشارك فيها هذا العدد من الأندية منذ انطلاق البطولة في عام 97م.
ويتقدم فريق برشلونة الإسباني حامل لقب النسخة الماضية 2017 – 2018 الفرق المشاركة، ويوجد بجانبه الوحدة السعودي «فريق البلد المستضيف»، وفاردار المقدوني «بطل قارة أوروبا»، والدحيل القطري «بطل قارة آسيا»، والزمالك المصري «بطل قارة أفريقيا»، وتاوباتي البرازيلي «بطل أندية أميركا الجنوبية والوسطى»، ونيويورك سيتي «بطل أندية أميركا الشمالية والكاريبي»، وجامعة سيدني الأسترالي «بطل بطولة أندية أوقيانوسيا»، ومضر السعودي «مرشح الاتحاد الدولي لكرة اليد 1»، وكيل الألماني «مرشح الاتحاد الدولي لكرة اليد 2».
ويمثل السعودية نادي الوحدة الذي سيطر على بطولات الاتحاد السعودي لكرة اليد في موسم 2018 – 2019 وصعد للمنصة الذهبية 3 مراتب وتوج بـ«الدوري، والكأس، والنخبة».
أما الممثل الثاني (نادي مضر)، فقد حظي بثقة الاتحاد الدولي لكرة اليد الذي منحه المشاركة كـ«مرشح»، إذ لا تعتبر هذه البطولة غريبة على «مضر» الذي شارك فيها في النسخة السادسة 2012م ممثلاً لقارة آسيا بعد تحقيقه اللقب في البطولة الآسيوية التي أقيمت في الدمام، ليكون أول فريق سعودي يشارك في بطولة «سوبر جلوب»، إذ أطلقت عليه الجماهير لقب «العالمي».
ولامس مضر الذهب لأول مرة على مستوى الفريق الأول في موسم 2008م عندما حقق بطولة النخبة؛ وهي أول بطولة يحققها في تاريخ النادي على مستوى فريق كرة اليد، وهي الانطلاقة الحقيقية للفريق الذي تسلم شارته قائده الحالي حسن الجنبي بصحبة رفيق دربه أحمد العلي وأبناء أبو الرحى وآل عبد رب النبي، حيث حقق بطولة الدوري لموسمين على التوالي 2009، و2010، فيما حقق النخبة في مواسم 2010، و2012، و2018، ويملك في سجله الذهبي بطولة كأس واحدة (2014) بجانب بطولة آسيا 2011.


السعودية


رياضة سعودية




المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق