نشرة الساعة 25 الرياضية

الفيحاء في اختبار الحزم والعدالة وضمك يبحثان عن أول انتصار «تاريخي»

الفيحاء في اختبار الحزم والعدالة وضمك يبحثان عن أول انتصار «تاريخي»

في افتتاح الجولة الثانية من الدوري السعودي للمحترفين

الخميس – 27 ذو الحجة 1440 هـ – 29 أغسطس 2019 مـ رقم العدد [
14884]

روني مطالب بقيادة الفيحاء لكسب 3 نقاط الليلة (الشرق الأوسط)

الرياض: طارق الرشيد

يطمح الفيحاء في تعويض تعادله الأخير على حساب ضيفه الحزم مساء اليوم في افتتاح الجولة الثانية من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، كما يبحث ضيف دوري الكبار العدالة عن مواصلة عروضه الرائعة عندما يستقبل رفيقه في رحلة الصعود ضمك جريح الجولة الافتتاحية، وتستكمل مواجهات الجولة غدا الجمعة بـ3 مواجهات، حيث يسعى النصر لإحكام قبضته على صدارة الترتيب على حساب مستضيفه الفتح، ويستقبل الشباب ضيفه الفيصلي، بينما يصطدم الوحدة بطموح أبها الذي أحدث مفاجأة من العيار الثقيل في الجولة الماضية بعد تعادله مع الأهلي.
وتختتم مواجهات الجولة مساء السبت بمباراتين من العيار الثقيل، ويدخل الهلال الباحث عن مواصلة انتصاراته ومزاحمة النصر والاتحاد والاتفاق على كرسي الصدارة ضيفاً ثقيلاً على الرائد، ويأمل الاتفاق بثوبه الجديد استغلال ظروف الأهلي والاستمرار في طريق الانتصارات، وأجلت لجنة المسابقات لقاء الاتحاد بضيفه التعاون لأواخر الشهر المقبل، بسبب مشاركة الأول في البطولة العربية للأندية.
وعودة لمواجهتي هذا المساء، يسعى الفيحاء صاحب الأرض والجمهور لتحقيق العلامة الكاملة في خزينته وتحقيق أول الانتصارات بعد تعادله السلبي في الجولة الافتتاحية أمام الفيصلي غريمه التقليدي في «ديربي» المجمّعة، ويحتل الفيحاء المركز العاشر بنقطة وحيدة، واعتمد البرتغالي خورخي سيماو مدرب الفيحاء على عدد من الأسماء الشابة لتعويض النقص الحاد في صفوف فريقه بعد تخليهم عن بعض نجوم الفريق في الموسم الماضي من اللاعبين المحليين والأجانب، ولن تبتعد قائمته الأساسية عن تشكيلة مباراة الافتتاح، ويبقى روني فرنانديز مهاجم الفريق من أهم العناصر التي يعتمد عليها البرتغالي.
وفي الجانب الآخر، نجح الضيوف في تحقيق تعادل ثمين في الجولة الافتتاحية أمام مستضيفهم التعاون، على الرغم من النقص في صفوف الفريق في شوط المباراة الثاني بعد استبعاد مسعود بخيت بالبطاقة الحمراء مطلع شوط المباراة الثاني، وسيغيب بخيت عن مواجهة هذا المساء، وينتهج الروماني أسبريلا بأسلوبه الفني الاعتماد على إغلاق المناطق الدفاعية بوجود 3 لاعبين في محور الارتكاز، ويتولى البرازيلي مورالها مهمة ربط الخطوط الأمامية بالخلفية وتوزيع الكرات على لاعبي الأطراف، دابونتي، وتكمن صلابة الدفاع الحزماوي بوجود فاغنر في متوسط الدفاع، ومن خلفه ماليك عسلة حارس المرمى.
وفي ختام مواجهات هذا المساء، يطمح التونسي إسكندر القصري، المدير الفني لفريق العدالة بمواصلة عروضه الرائعة التي افتتحها في الجولة الأولى أمام الأهلي وحقق تعادلا ثمينا بهدف لمثله، وكان هذا الهدف التاريخي الأول للفريق في دوري الكبار كفيلاً ببلوغه المركز السادس على سلم الترتيب، ولا شك أن التونسي سيحدث بعض التغييرات على القائمة التي ستشارك في مواجهة هذا المساء، وسيدفع بأليو سيسيه صاحب النزعة الهجومية وسي ماندو مهاجم الفريق منذ بداية اللقاء، وسيبقي على عبد الله عبد الوهاب وعبد العزيز علي ومرتضى محمد وراضي حسن، في الخطوط الخلفية، ونادر سالم في منطقة محور الارتكاز، وميندام ويوسف فوزاعي وتشارلز أندريا في النواحي الهجومية، وسيحل الثنائي الأجنبي بديلاً عن أحمد عيسى وعبد الله علي.
وفي الجهة المقابلة، يتطلع ضمك جريح الجولة الافتتاحية بعدما اصطدم بالنصر بطل النسخة الأخيرة، وخسر ضمك خارج أرضه وبعيداً عن جماهيره بهدفين دون رد، وعلى الرغم من الخسارة في الجولة الأولى، إلا شمس الدين رحماني حارس المرمى وبقية زملائه اللاعبين قدموا مباراة كبيرة ومميزة، وظهر محسن ياجور وزكريا حدارف بمستوى مميز، وهدد هذا الثنائي المرمى النصراوي بأكثر من مناسبة، ولن تبتعد قائمة التونسي محمد الكوكي كثيراً عن اللقاء السابق، مع إضافة عنصر أو عنصرين لتعزيز النواحي الهجومية.


السعودية


الدوري السعودي




المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق