نشرة الساعة 25 الرياضية

النصر يستبعد حمد الله والعبيد من مواجهة الفتح

النصر يستبعد حمد الله والعبيد من مواجهة الفتح

الثلاثاء – 25 ذو الحجة 1440 هـ – 27 أغسطس 2019 مـ رقم العدد [
14882]

الرياض: عبد الله الهلابي

يعمل الجهاز الطبي في نادي النصر بشكل مضاعف لمتابعة حالة كل من المغربي عبد الرزاق حمد الله وعبد الرحمن العبيد، وذلك بإجراء الفحوصات المستمرة والتأهيل الطبيعي. وأشارت مصادر مطلعة لـ«الشرق الأوسط» أن حمد الله والعبيد، بالإضافة إلى الثنائي يحيى الشهري وعبد العزيز الجبرين، لن يكونوا ضمن خيارات المدرب البرتغالي روي فيتوريا للقاء النصر والفتح يوم الجمعة المقبل، ضمن منافسات الجولة الثانية لدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، حيث يفضل الجهاز الطبي بالاتفاق مع الجهاز الفني عدم المغامرة بإشراك أي لاعب دون أن يكون جاهزاً 100 في المائة.
إلى ذلك، يستمر غياب المهاجم المنتقل حديثاً للنصر، عبد الفتاح آدم، 10 أيام مقبلة بسبب الإصابة، حيث ما زال اللاعب في غرفة العلاج الطبيعي، ويعاني من إصابة عضلية حدثت له في التدريبات الأسبوع الماضي، وتحديداً قبل لقاء ضمك الذي فاز فيه النصر بهدفين دون مقابل.
وكان فريق النصر أجرى، مساء أمس، تدريباً استرجاعياً للاعبين المشاركين في المواجهة الآسيوية أمام السد، حيث فضّل مدرب الفريق البرتغالي روي فيتوريا عدم إراحة اللاعبين لضيق الوقت الذي يفصلهم عن مواجهة الفتح.
من جهة أخرى، وعد يوسف القفاري عضو شرف النصر بتقديم نصف مليون ريال في حال تمكن الفريق من خطف بطاقة التأهل لدور نصف نهائي دوري أبطال آسيا، وكان لقاء الذهاب الذي جمع الفريق النصراوي أمام السد القطري في دور ربع النهائي انتهى لأصحاب الأرض، بهدفين مقابل هدف، سجلهما عبد الرحمن الدوسري والبرازيلي جوليانو.
بينما تداول الإعلام الإسباني الخسارة الأولى لمواطنه تشافي مدرب فريق السد على يد الخبير البرتغالي روي فيتوريا، وتعتبر خسارة السد مساء أول من أمس من النصر هي الخسارة الأولى في مسيرة تشافي كمدرب، حيث درّب فريقه منذ بداية الموسم الحالي، ولم يتعرض للهزيمة في أول 4 مباريات.
وأشار تشافي بعد لقاء أمس إلى قوة الفريق النصراوي من الجانب التكتيكي، وأكد أنهم سوف يواجهون صعوبات أكثر في لقاء الإياب، بعد عودة المهاجم المغربي عبد الرزاق حمد الله، الذي كان غائباً عن اللقاء بداعي الإصابة.
وكان النصر ظهر بشكل قوي في لقاء أول من أمس، رغم الغيابات الكبيرة في التشكيل، وتحصل نجم النصر البرازيلي جوليانو على نجومية اللقاء وجائزة أفضل لاعب في المباراة، كما ظهر المغربي نور الدين أمرابط بشكل مميز بعد ظهوره الأول مع الفريق النصراوي للمرة الأولى في دوري أبطال آسيا، وكان جوليانو قد نجح في كسر الرقم المسجل باسم فهد الهريفي، وأصبح الهداف التاريخي للنصر في المشاركات الآسيوية برصيد 7 أهداف، ومن جانبه أكد البرازيلي بعد اللقاء سعادته بقوة فريقه وزملائه في الفريق، وقال نتيجة أعتبرها جيدة نوعاً ما، وما زال أمامنا شوط ثان مهم وصعب، وكرة القدم هي متعتي، قبل أن تكون عملي.


السعودية


الدوري السعودي




المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق