نشرة الساعة 25 الرياضية

حامل اللقب المصري يستهل مشواره بالفوز على سموحة

حامل اللقب المصري يستهل مشواره بالفوز على سموحة

صبحي أهدى الأهلي أول ثلاث نقاط في البطولة

الثلاثاء – 25 محرم 1441 هـ – 24 سبتمبر 2019 مـ رقم العدد [
14910]

الإسكندرية: «الشرق الأوسط»

افتتح الأهلي مشوار الدفاع عن لقب الدوري المصري الممتاز لكرة القدم بالفوز على سموحة 1 – صفر أمس الاثنين على ملعب استاد «برج العرب» بالإسكندرية، ضمن منافسات المرحلة الأولى من المسابقة. وجاء هدف المباراة الوحيد بعد تسع دقائق من بدايتها وسجله رمضان صبحي ليهدي حامل اللقب أول ثلاث نقاط في الموسم.
وكان الأهلي الأفضل من حيث الاستحواذ على الكرة والضغط الهجومي خلال الشوط الأول، وكاد أن ينهيه متقدما بأكثر من هدف لكن الهاني سليمان تألق في الدفاع عن شباك سموحة، واكتفى الأهلي بإنهاء الشوط متقدما بهدف صبحي.
وفي الشوط الثاني، فرض فريق سموحة حضوره في المباراة بشكل أكبر، وهدد مرمى الأهلي أكثر من مرة لكنه أخفق في هز الشباك، كما كانت الصحوة الهجومية للأهلي في الدقائق الأخيرة غير كافية لتعزيز انتصاره وانتهت المباراة بفوز حامل اللقب 1 – صفر.
ووجه الأهلي تركيزه في الدقائق الأولى إلى فرض أسلوبه والسيطرة على مجريات اللعب دون التعجل في بدء المحاولات الهجومية.
وكانت أول فرصة خطيرة في المباراة من نصيب سموحة لكن محمد الشناوي حارس مرمى الأهلي تصدى ببراعة لعرضية خطيرة قبل أن تصل إلى رونالد وانغا مهاجم سموحة أمام المرمى. وشن الأهلي هجمة رائعة في الدقيقة التاسعة بمشاركة رمضان صبحي ومحمد مجدي «قفشة» وعلي معلول، لكنها انتهت برأسية من صبحي تصدى لها الهاني سليمان حارس مرمى سموحة ببراعة. وفي الدقيقة العاشرة، افتتح رمضان صبحي التسجيل للأهلي حيث تلقى طولية رائعة من مروان محسن وانطلق ثم سدد كرة ساقطة (لوب) من حدود منطقة الجزاء مرت فوق الحارس قبل أن تسكن الشباك معلنة تقدم الأهلي 1 – صفر. بعدها واصل الأهلي سيطرته وتفوقه الهجومي ونجح لاعبوه في التوغل إلى داخل منطقة الجزاء أكثر من مرة رغم تضييق المساحات من قبل لاعبي سموحة.
وأنقذ ماجيت ديوب مدافع سموحة فريقه من محاولة خطيرة كادت أن تسفر عن الهدف الثاني للأهلي حيث تصدى لكرة متقنة سددها علي معلول من ضربة حرة، قبل أن تصل إلى مروان محسن المتمركز أمام المرمى.
وتوقف اللعب في الدقيقة 34 لإصابة مروان محسن، حيث التحم مع ديوب خلال تسديد كرة برأسه تصدى لها الهاني سليمان، وخضع مروان محسن للعلاج لكنه لم يتمكن من مواصلة اللعب ليدفع رينيه فايلر المدير الفني للأهلي باللاعب جونيور أجاي بدلا منه في الدقيقة 39، بعدها قدم سموحة صحوة وعزز استحواذه على الكرة بشكل واضح بحثا عن التعادل خلال الشوط الأول، بينما تكررت الأخطاء الدفاعية من جانب لاعبي الأهلي.
واستغل إسلام جمال لاعب خط وسط سموحة هفوة دفاعية في الدقيقة 40 حيث استخلص الكرة وانطلق مراوغا الدفاع ثم سدد كرة خطيرة من حدود منطقة الجزاء لكن الشناوي تصدى لها بصعوبة وأخرجها إلى ضربة ركنية. وتلقى محمود عزت مدافع سموحة الكرة من الركنية وسددها برأسه لكن الشناوي تألق من جديد وأنقذ شباكه.


مصر


مصر كرة القدم




المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق