نشرة الساعة 25 الرياضية

106 أصوات تقود نواف بن محمد لمنصب نائب رئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى

106 أصوات تقود نواف بن محمد لمنصب نائب رئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى

نجح في إسقاط منافسه الكوبي بعد جولة ساخنة في انتخابات «الجمعية العمومية» أمس

الخميس – 27 محرم 1441 هـ – 26 سبتمبر 2019 مـ رقم العدد [
14912]

الأمير نواف بن محمد خلال انتخابات الجمعية العمومية لاتحاد القوى الدولي أمس (الشرق الأوسط)

الرياض: فهد العيسى

فاز الأمير نواف بن محمد بن عبد الله بمنصب نائب رئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى، وذلك خلال اجتماع الجمعية العمومية للاتحاد، الذي عقد أمس في الدوحة، وتم خلاله إعادة انتخاب سيباستيان كو رئيساً للمنظمة الدولية بالتزكية لولاية ثانية من 4 أعوام.
وقدّم بمناسبة فوزه بالمنصب الدولي الكبير أسمى آيات الشكر والتقدير لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز – حفظه الله – ولولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز – حفظه الله – على ما يقدمانه من دعم هائل للرياضة السعودية وللشباب في البلاد وللاتحادات الرياضية كافة وممثليها في الاتحادات القارية والدولية كافة.
وقال: «أشكر أيضاً الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل رئيس الهيئة العامة للرياضة على اهتمامه بالرياضيين، ومتابعتهم أول فأول، ولفريق عملي في ألعاب القوى».
وتم خلال الاجتماع انتخاب 4 نواب للرئيس، هم الكولومبية خيمينا ريستريبو، والأوكراني سيرغي بوبكا النجم السابق لرياضة القفز بالزانة، وجيفري غاردنر من جزيرة نورفولك، بالإضافة إلى الأمير نواف بن محمد، إذ أتت الانتخابات قبيل انطلاق بطولة العالم لألعاب القوى التي تستضيفها الدوحة بين 27 سبتمبر (أيلول) حتى 6 أكتوبر (تشرين الأول) المقبل.
وانتخبت الجمعية العمومية للاتحاد البريطاني كو، البالغ من العمر 62 عاماً، بالإجماع (203 أصوات من أصل 203)، علماً بأنه كان المرشح الوحيد، وحصل الأمير نواف بن محمد على 106 أصوات أمام منافسه الكوبي جوان تورينا، الذي حصل على 100 صوت في انتخابات الجمعية العمومية أمس.
وأبدى البريطاني سيباستيان كو فخره وامتنانه إزاء إعادة انتخابه أمس (الأربعاء) بالتزكية، وبالإجماع لولاية جديدة تستمر 4 أعوام في منصب رئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى، وذلك خلال اجتماع الجمعية العمومية للاتحاد، المنعقد على مدار يومين في العاصمة القطرية الدوحة، والذي شهد أيضاً تأييد استمرار إيقاف روسيا، في ظل قضية الانتشار الواسع للمنشطات بين رياضيّيها.
وحصل كو (62 عاماً) على أصوات جميع الاتحادات الوطنية الـ203 الأعضاء بالاتحاد الدولي، ليستمر لولاية جديدة، بعد ولايته الأولى التي بدأت في 2015 عندما تولى الرئاسة خلفاً للأمين دياك الذي يواجه حالياً اتهامات فساد في قضية بفرنسا.
وقال سيباستيان كو، المتوج بسباق 1500 متر مرتين في الدورات الأولمبية خلال مسيرته الاحترافية، بعد إعلان إعادة انتخابه رئيساً للاتحاد بالتزكية: «إنني فخور للغاية وممتن». وانتخبت التشيلية زيمينا ريستريبو، لتكون أول سيدة في التاريخ ضمن قائمة نواب رئيس الاتحاد الدولي لألعاب القوى، والتي ضمت أيضاً الأوكراني سيرخي بوبكا، وجيوفري جاردنر من جزيرة نورفولك، والسعودي نواف بن محمد آل سعود.
وقال سيباستيان كو: «إنني سعيد بأننا انتخبنا للمرة الأولى سيدة لمنصب نائب الرئيس، وإن 7 سيدات أخريات ستنضم إليها في المجلس. إنها لحظة تاريخية (للاتحاد الذي تأسس قبل 117 عاماً)».
واستبعدت الجمعية العمومية، الإماراتي أحمد الكمالي من قائمة المرشحين لمنصب نائب الرئيس وعضوية مجلس الإدارة. وجاء استبعاد الكمالي من الترشح بشكل مفاجئ، بعدما أبلغ سيباستيان كو، بقرار وحدة نزاهة ألعاب القوى، بإيقافه مؤقتاً بداعي خرق قوانين الترشح والنزاهة خلال حملة ترشحه لمنصب نائب الرئيس، وتقرر عدم السماح له بالترشح للعضوية أو لمنصب نائب الرئيس.
وأعربت البطلة الأولمبية السابقة المغربية نوال المتوكل عن سرورها البالغ إزاء الفوز اليوم بعضوية الاتحاد الدولي بحصولها على 120 صوتاً، ووصفت الانتخابات بأنها تاريخية للعنصر النسائي.
وسيكون كو مسؤولاً عن عمل الاتحاد في الأعوام الأربعة المقبلة، اعتباراً من بطولة العالم لألعاب القوى التي تنطلق بعد غد (الجمعة) في الدوحة.
وصوّت أغلب أعضاء الجمعية العمومية للاتحاد الدولي، أمس، لصالح استمرار عقوبة الإيقاف المفروضة على روسيا بسبب قضية المنشطات.


السعودية


رياضة سعودية




المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق