نشرة الساعة 25 الرياضية

الاتحاد يمنح سييرا فرصة أخيرة قبل «إنهاء العقد»

الاتحاد يمنح سييرا فرصة أخيرة قبل «إنهاء العقد»

الأحد – 7 صفر 1441 هـ – 06 أكتوبر 2019 مـ رقم العدد [
14922]

كمارا في محاولة هجومية ضد مرمى الحزم (تصوير: علي خمج)

جدة: إبراهيم القرشي

كشف مصدر مطلع لـ«الشرق الأوسط» عن بدء إدارة الاتحاد في دراسة ملفات عدد من المدربين والمفاضلة بينهم للشروع في فتح خطوط التفاوض مع أحدهم من أجل تولي سدة المسؤولية الفنية بالفريق، وذلك إثر تراجع نتائج الفريق الأخيرة والغضب الجماهيري العارم الذي طال المدرب وإدارة النادي بعد الخسارة التي لحقت بالفريق أمام الحزم بهدفين مقابل هدف أول من أمس في المواجهة التي جمعت الفريقين على ملعب مدينة الملك عبد الله الرياضية بجدة «الجوهرة المشعة» ضمن منافسات الجولة السادسة لدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.
وبحسب المصدر، فإن المباحثات الاتحادية تجري حالياً حول تجديد الثقة بمدرب الفريق التشيلي لويس سييرا ومنحه فرصه أخيرة لتعديل مسار الفريق، والتواصل معه لاتفاق لإنهاء العقد بين الجانبين بالتراضي في حال استمرار النتائج السلبية للفريق، الأمر الذي سيمنح فرصة أكبر للإدارة للمفاضلة بين الأسماء التدريبية واختيار الأنسب منها.
وأشار المصدر كذلك إلى عزم إدارة الاتحاد على إجراء عدد من التغييرات العناصرية الأجنبية بالفريق خلال فترة الانتقالات الشتوية بالاستغناء عن لاعبين إلى جانب خيمينيز الذي تم إنهاء الارتباط معه، وذلك لتدعيم صفوف الفريق بلاعبين قادرين على صناعة الفارق مع المجموعة، وسط أنباء عن عزم الإدارة على ضم الحارس البرازيلي مارسيلو غروهي. وكان سييرا أبدى عدم رضاه عن النتيجة التي آلت إليها مباراة الحزم، مشيراً إلى أن فريقه قدم مباراة سيئة وخسر على أرضه وبين جماهيره، وقال إن الفريق لم يكن جيداً بدنياً بسبب ضغط المباريات.
وأشار مدرب الاتحاد إلى أن فريقه يعتمد على الاستحواذ على الكرة والهيمنة على منطقة الوسط، وهو الأمر الذي يتطلب جهداً بدنياً كبيراً على اللاعبين، مشيراً إلى أنه لم يطلب رحيل ابن جلدته المحترف لويس خيمينيز، مؤكدا أن اللاعب طلب مغادرة الاتحاد، واصفاً كارلوس فيلانويفا باللاعب رقم واحد في صناعة اللعب بالسعودية وأن الفريق كان بشكل عام سيئاً، متسائلاً عن سبب لوم فيلانويفا على الخسارة.
إلى ذلك، قال هارون كمارا مهاجم الاتحاد إن سبب خسارة فريقه أمام الحزم تعود لتراجع اللاعبين بعد تسجيل الهدف الأول في شباك ضيفهم، مشيراً إلى أنه قد «لعبنا مباراتين خلال يومين مما أصابنا بالإرهاق، وكنا نحتاج للفوز بهذا اللقاء، ولكن هذه هي كرة القدم»، متعهداً ببذل قصارى الجهد لتعويض خسارتهم في المباريات المقبلة، مشيراً إلى أنهم لم يطبقوا تعليمات المدرب سييرا بشكل كبير، وأنهم كانوا بحاجة للفوز وأن بداية المباراة كانت جيدة قبل إهدارهم الفوز. وأشعل فوز الحزم على الاتحاد، حالة من الجدل الكبير حول مصير التشيلي خوسيه سييرا المدير الفني للفريق، خاصة أنها الخسارة الرابعة للفريق هذا الموسم، بعد خسارته من ضمك والهلال قبل أن يخسر من الحزم، كما ودع الفريق دوري أبطال آسيا بالخسارة من الهلال 3 – 1.
وعلى الصعيد الفني، يسارع الجهاز الإداري لفريق الاتحاد في الترتيب لمواجهة ودية خلال فترة التوقف الحالية بسبب «أيام الفيفا»، تجمع الفريق الاتحادي بأحد أندية الدوري، وذلك تأهباً لمواجهة فريق الوحدة 19 أكتوبر (تشرين الأول) ضمن منافسات الجولة السابعة للدوري.
بينما وضع الجهاز الفني برنامج تدريبياً للاعبين يشتمل على حصتين تدريبيتين شبه يوميتين، وعقد عددا من المحاضرات الفنية بينما سيبدأ الفريق تحضيراته غداً الاثنين بعد الراحة التي منحها الجهاز الفني للاعبين بعد الخسارة من الحزم.
من جهة أخرى، تقرر أن يلتقي فريق الاتحاد السعود والوصل الإماراتي في دور الـ16 لبطولة محمد السادس للأندية الأبطال، حيث سيكون لقاء الذهاب الذي سيجمع الفريقين في الـ23 من أكتوبر (تشرين الأول) بمدينة دبي في الوقت الذي سيلتقي الفريقان 4 نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل في مباراة الإياب بمحافظة جدة.


السعودية


الدوري السعودي




المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق