نشرة الساعة 25 الرياضية

رازفان يتنفس الصعداء بعودة غوميز قبل «أوراوا»

رازفان يتنفس الصعداء بعودة غوميز قبل «أوراوا»

مدرب الهلال الروماني قرر إراحته من مواجهة الفتح اليوم

الخميس – 3 شهر ربيع الأول 1441 هـ – 31 أكتوبر 2019 مـ رقم العدد [
14947]

غوميز (الشرق الأوسط)

الدمام: علي القطان – الرياض: فارس السبيعي

تنفس الجهاز الفني لفريق الهلال الصعداء بعودة الفرنسي بافتيمبي غوميز للتدريبات الجماعية، قبل أيام من ذهاب نهائي دوري أبطال آسيا أمام أوراوا الياباني.
ويلاقي الهلال الفتح اليوم في الجولة التاسعة من دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين.
وشكلت إصابة غوميز قلقاً كبيراً لدى الهلاليين بصفته هداف الفريق والذي يعول عليه الهلاليون كثيراً في تحقيق البطولة الآسيوية.
وكان اللاعب وجّه رسالة للجمهور الهلالي عبر حسابه الرسمي في «تويتر» قال فيها: «شكراً على رسائلكم، وكل دعمكم لما حدث؛ فقط تذكروا أن الأسد يعود أقوى. أحبكم».
وانضم لبعثة الفريق المغادرة إلى الأحساء اللاعب أمير كردي بعد أن تماثل للشفاء، فيما ينتظر أن يقود المهاجم صالح الشهري هجوم الهلال أمام الفتح.
وسيريح الروماني رازفان، اللاعب غوميز من لقاء اليوم لتجهيزه للمواجهة الآسيوية في 9 نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل.
وفي الجانب الآخر، قسمت إدارة نادي الفتح مدرجات «ملعب مدينة الأمير عبد الله بن جلوي» بالأحساء إلى قسمين بالتساوي في مباراة الفريق ضد الهلال. كما أبقت على قيمة التذاكر المنخفضة التي لا تتجاوز 10 ريالات في عامة المدرجات الخاصة بالأفراد أو العائلات، فيما ستكون قيمة تذكرة المنصة 200 ريال.
يأتي ذلك في ظل استهداف الفتحاويين مكافأة المليون ريال في حال وصل الجمهور إلى أكثر من 10 آلاف متفرج، وهذا ما حدث فعلاً في مباراة النصر الماضية التي أقيمت في الأحساء وفاز فيها حامل اللقب بهدف، وكذلك مباراة الأهلي، وهما المباراتان الأكثر جماهيرية اللتان خاضهما الفريق في الأحساء بدوري هذا الموسم.
ويتوقع أن تشهد المباراة حضوراً جماهيرياً كبيراً لشعبية الهلال في محافظة الأحساء؛ حيث يرجح أن يتجاوز العدد 15 ألف متفرج.
على الصعيد الفني، يتوقع أن ينهج مدرب الفتح البلجيكي نييك فييرا طريقة مباغتة الهلال بالكرات السريعة، والتخلص من التحفظ الدفاعي، في ظل القناعة بوجود ضعف في دفاع الهلال الذي سيشرك مدربه عدداً من البدلاء حفاظاً على بعض النجوم قبل النهائي القاري.


السعودية


الدوري السعودي




المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق