نشرة الساعة 25 الرياضية

مونشنغلادباخ يهزم بريمن ويعزز صدارته للدوري الألماني

فيك يقدم أوراق اعتماده مع البايرن ويصف ليفاندوفسكي بأفضل مهاجم في العالم

قدم مدرب بايرن ميونيخ المؤقت هانزي فليك أوراق اعتماده محققاً أفضل بداية له في الدوري الألماني لكرة القدم بعد إقالة الكرواتي نيكو كوفاتش، بفوزه على غريمه وضيفه بوروسيا دورتموند 4 – صفر في قمة المرحلة الحادية عشرة.

ونفض بايرن، حامل اللقب في المواسم السبعة الماضية، غبار الخسارة القاسية أمام إينتراخت فرانكفورت 1 – 5 والتي دفع ثمنها كوفاتش، ليرفع رصيده إلى 21 نقطة بالتساوي مع لايبزيغ الثاني والفائز على مضيفه هيرتا برلين 4 – 2، وأربع نقاط عن بوروسيا مونشنغلادباخ المتصدر والفائز أمس على فيردر بريمن 3 – 1.

وكالعادة قاد البولندي روبرت ليفاندوفسكي بايرن إلى الفوز بتسجيله هدفي التقدم برأسية جميلة والثالث بحرفنة، ليصبح أول لاعب في تاريخ الدوري يسجل في أول 11 مباراة من الموسم، رافعاً رصيده إلى 16 هدفاً ويحطم رقم «مدفعجي» بايرن السابق غيرد مولر في موسم 1969.

وأشاد فليك بأداء مهاجمه البولندي واصفاً ليفاندوفسكي بأنه «أفضل مهاجم في العالم».

ومن المؤكد أن الفوز الكبير الذي حققه البايرن سيجعل مسؤولي النادي في غير عجلة لاختيار خليفة كوفاتش، وحول ذلك قال فليك: «الفوز ليس متعلقاً بي، الأمر يتعلق ببايرن ميونيخ. هذا موقف صعب للفريق. والنادي لديه وقت كافٍ لدراسة الأمر، لا يوجد شيء أكثر أو أقل منذ لك».

وعن أداء لاعبيه قال: «لقد أظهروا أن بإمكانهم حقاً لعب كرة قدم ممتعة، الفريق علم أن هذا واجبهم وفعلوه بشكل جيد».

وكان من المفترض أن يتولى فليك تدريب بايرن ميونيخ بشكل مؤقت في مباراتين فقط لكن كارل – هاينز رومنيجه الرئيس

التنفيذي للنادي أوضح إنه سيستمر في منصبه حتى إشعار آخر وقال: «سنواصل العمل مع هانز فليك حتى إشعار آخر. قال إن المباراتين كانتا خط النهاية الأول. عبر هذا الخط بشكل رائع والآن سنستمر معه بهدوء».

وأجاب رومنيغه عند سؤاله هل سيكون (فليك) المسؤول في المباراة المقبلة أمام فورتونا دوسلدورف يوم 23 نوفمبر (تشرين الثاني) بعد فترة التوقف «يمكن اعتقاد هذا».

كما لمح أولي هونيس رئيس بايرن إلى احتمال بقاء فليك، موضحاً: «لا أعتقد أن رومنيغه تحدث معه للبقاء لمدة أسبوع واحد».

بدوره، قال مهاجم بايرن توماس مولر: «في أول عشر دقائق أظهرنا أننا نلعب للفوز»، وأضاف ليفاندوفسكي لاعب دورتموتد السابق الذي رفع رصيده إلى 23 هدفاً في مختلف المسابقات هذا الموسم: «كنا مركزين جداً، عرفنا أنه يجب أن نعطي 100 في المائة ونتحسن».

في المقابل قال مدرب دورتموند السويسري لوسيان فافر: «كان بايرن أفضل منا بوضوح. أفضل مع الكرة، الإيقاع، التقنية، التمريرات والحركة. لاعبون كثيرون من فريقي لم يدخلوا جو المباراة».

واستعاد دورتموند جهود لاعبه الإنجليزي الشاب جايدون سانشو الذي تعرض لإصابة في الفخذ أمام إنتر، لكنه خرج قبل نهاية الشوط الأول بسبب إصابة، فيما جلس قائده ماركوس رويس على مقاعد البدلاء لتعافيه من إصابة في الكاحل، على غرار الإسباني باكو الكاسير.

بدوره، كان فليك قد داوى الجراح المحلية بفوز قاري في مهمته الأولى بالفوز على ضيفه أولمبياكوس اليوناني 2 – صفر الأربعاء في دوري أبطال أوروبا وبالتالي تأهله إلى ثمن النهائي.

وافتقد بايرن جهود نيكلاس زوليه والفرنسي لوكاس هرنانديز للإصابة وجيروم بواتنغ للإيقاف، مما دفع فليك إلى إعادة لاعب الوسط الإسباني خافي مارتينيز والمدافع الأيسر النمساوي ديفيد ألابا لشغل مركزي قطب الدفاع، إلى جانب المدافعين الكندي ألفونسو ديفيس والفرنسي بنجامان بافار.

وعزز بوروسيا مونشنغلادباخ موقعه في الصدارة بفوز مستحق 3 – 1 على ضيفه فيردر بريمن أمس. والفوز هو الثالث على التوالي والسابع لمونشنغلادباخ في مبارياته الثماني الأخيرة، ليرفع رصيده إلى 25 نقطة، فيما تجمد رصيد بريمن، الذي عجز عن تحقيق أي انتصار للمباراة السابعة على التوالي عند 11 نقطة في المركز الثالث عشر.

وافتتح النجم الجزائري رامي بن سبعيني التسجيل لمونشنغلادباخ في الدقيقة 20. قبل أن يضيف زميله باتريك هيرمان الهدف الثاني في الدقيقة 22. وأهدر بريمن فرصة تقليص الفارق والعودة للمباراة من جديد، بعدما أضاع لاعبه دافي كلاسين ركلة جزاء في الدقيقة 53. ليأتي العقاب سريعاً من جانب مونشنغلادباخ الذي سجل لاعبه هيرمان الهدف الثالث للفريق وهدفه الشخصي الثاني في الدقيقة 59.

واضطر مونشنغلادباخ للعب بعشرة لاعبين عقب طرد بن سبعيني إثر حصوله على البطاقة الصفراء الثانية في الدقيقة 87. ليستغل بريمن النقص العددي ويسجل لاعبه ليوناردو بيتنكورت هدف تقليص الفارق في الوقت المحتسب بدلاً من الضائع.




المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق