نشرة الساعة 25 الرياضية

ميكلسون وفيناو يشعلان المنافسة على لقب البطولة السعودية الدولية للغولف

ميكلسون وفيناو يشعلان المنافسة على لقب البطولة السعودية الدولية للغولف

تضم ألمع نجوم اللعبة وتبلغ الجوائز 2.5 مليون دولار أميركي

الثلاثاء – 6 شهر ربيع الثاني 1441 هـ – 03 ديسمبر 2019 مـ رقم العدد [
14980]

لاعب الغولف فيل ميكلسون (الشرق الأوسط) – نجم كأس رايدر الأميركي توني فيناو (الشرق الأوسط)

جدة: إبراهيم القرشي

تشهد البطولة السعودية الدولية لمحترفي الغولف التي ستنطلق فعالياتها على أرض ملعب الغولف «رويال غرينز» والنادي الريفي، منافسة كبيرة بين ألمع نجوم اللعبة الذين سيتنافسون لحصد لقب البطولة، في الوقت الذي أشعل انضمام الثنائي الأميركي فيل ميكلسون الفائز بخمسة ألقاب كبرى ومواطنه نجم كأس «رايدر» توني فيناو أجواء المنافسة مبكراً.
وانضم الأميركيان إلى مجموعة نجوم اللعبة للتنافس في مدينة الملك عبد الله الاقتصادية في 30 يناير (كانون الثاني) حتى 2 فبراير (شباط) المقبلين على جوائز تبلغ قيمتها 3.5 مليون دولار أميركي، برفقة حامل اللقب داستن جونسون، والمصنف أول عالمياً بروكس كوبكا، والفائز ببطولة الماسترز باتريك ريد. كما سيواجهان منافسة شديدة أمام مجموعة من نجوم البطولات الأوروبية الكبرى من أمثال هينريك ستينسون وشين لوري الفائزين بلقب البطولة المفتوحة لعامي 2016 و2019 على التوالي، وكذلك حامل لقب بطولة الماسترز لعام 2017 سيرجيو جارسيا.
يحظى ميكلسون المعروف باستخدام يده اليسرى الذي يحمل في جعبته 51 لقباً عالمياً، بمشاركات متميزة في الشرق الأوسط، لكنه يسعى إلى إحراز أول فوز له في المنطقة، علما بأنه حاز خلال مسيرته الرياضية على 10 ألقاب في إطار الجولة الأوروبية.
وتعليقاً على مشاركته، قال ميكلسون الذي قضى أكثر من 25 عاماً على لائحة أفضل 50 لاعباً حول العالم: «أتطلع حقاً للعب في المملكة العربية السعودية في يناير. فقد شاهدت فوز داستن بلقب العام الماضي وأعجبني مستوى التحدي في البطولة. كما أن وجود كل هذه المواهب المشاركة في البطولة يعزز من مكانتها ولا يوحي أبداً بأنها في دورتها الأولى. استمتعت سابقاً بزياراتي إلى الشرق الأوسط وأتطلع قدماً للعب في بلد جديد والمساهمة في تطور هذه الرياضة في المملكة».
كما ينضم إلى البطولة النجم الأميركي توني فيناو الذي يعد من بين أفضل 20 لاعباً على التصنيف العالمي، ليعزز من قائمة الأبطال المشاركين ويسعى إلى تحقيق أول لقب من ألقاب الجولة الأوروبية في أول زيارة له إلى المنطقة.
وقال فيناو البالغ من العمر 30 عاماً الذي سجل أول ظهور له في كأس «رايدر» سنة 2018: «أعتقد أن لقب البطل العالمي لا يكون مستحقاً إلا لمن يشاركون في بطولات كبرى حول العالم. ستكون مشاركتي في السعودية تجربة عظيمة، وأتطلع للمنافسة في بطولة أثبتت تميزها وتقام على ملعب غولف رائع حسبما سمعت».
يقع ملعب الغولف «رويال غرينز» والنادي الريفي على شاطئ البحر الأحمر الرائع وتحده سلسلة متميزة من المرافق السكنية والترفيهية. ويتميز بملعب مميز ومرافق ذات مستوى عالمي، كما أنه يضم نادٍ راقٍ منحته مؤخراً جوائز الغولف العالمية لقب أفضل نادي غولف في العالم لعام 2019 وكذلك لقب أفضل ملعب في السعودية لعام 2019. وفي تعليقه على الفاعلية، قال ياسر الرميان، رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للغولف وغولف السعودية: «سعدنا جداً بانضمام لاعبين عالميين إلى قائمة المشاركين في البطولة، فهدفنا أن نقدم فعالية أخرى تحقق النجاح في المملكة. حافظ فيل ميكلسون على مكانة رائدة على الساحة الرياضية لمدة 25 عاماً ومن الرائع أن يشاهده الجمهور السعودي عن كثب، كما أننا لا نشك في أن توني فيناو سيذهل الجماهير بروعة أدائه ومهارته. والأهم أن كلاهما سيعطيان دفعة قوية لرياضة الغولف ونحن نتطلع لإسهاماتهما في تقدم هذه الرياضة في المملكة العربية السعودية».
بدوره، قال أحمد لنجاوي، الرئيس التنفيذي لمدينة الملك عبد الله الاقتصادية: «نتطلع بحماس إلى مشاركة نخبة نجوم رياضة الغولف في العالم ليتعرفوا على ما تتميز به مدينة الملك عبد الله الاقتصادية. ولهذا يسرنا جداً استضافة لاعبين جديد بمستويات عالمية على أرض ملعب الغولف «رويال غرينز» والنادي الريفي الحائز على جوائز كثيرة والذي يعد جوهرة تفخر بها مدينة الملك عبد الله الاقتصادية. ويتمحور هدفنا حول ترسيخ مكانتنا بين الوجهات الرائدة والأكثر جاذبية ضمن قطاع السياحة والترفيه على البحر الأحمر في المنطقة، تماشياً مع رؤية السعودية 2030، وما هذه الفعالية سوى دليل على روعة ما نقدمه من عروض وتجارب».


السعودية


الجولف




المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق