نشرة الساعة 25 الرياضية

أفضل 10 لاعبين في الدوري الإنجليزي الممتاز قبل توقف المسابقة

هاري ماغواير ومحمد صلاح وهارفي بارنز أمام امتحان مواصلة أدائهم السابق

ربما يكون من السهل الآن أن ننسى ما كان يقدمه اللاعبون قبل توقف الدوري الإنجليزي الممتاز بسبب تفشي فيروس كورونا، لذا يجب أن نذكر الجميع بأن النجم البرتغالي برونو فرنانديز، كان يقدم مستويات رائعة للغاية مع مانشستر يونايتد، فور انضمامه للفريق قادماً من سبورتنغ لشبونة في فترة الانتقالات الشتوية الماضية.
ومن خلال تقييم أداء اللاعبين في الجولات الست السابقة لتوقف الموسم في مارس (آذار)، نستعرض هنا 10 لاعبين كانوا يقدمون أفضل مستويات خلال تلك الفترة، وهم بالتالي أمام امتحان مواصلة أدائهم السابق بعد عودة المباريات.

– مات دوهرتي (وولفرهامبتون)
لعب مات دوهرتي دوراً محورياً في محاولة وولفرهامبتون واندررز احتلال أحد المراكز المؤهلة لدوري أبطال أوروبا هذا الموسم، كما كان أحد الأسباب الرئيسية في خوض الفريق لخمس مباريات بدون خسارة قبل توقف النشاط الكروي.
وسجل اللاعب الآيرلندي الدولي الهدف الأول في المباراة التي فاز فيها فريقه على توتنهام هوتسبير بثلاثة أهداف مقابل هدفين في الأول من مارس الماضي، بعد أن صنع هدفاً في فوز فريقه على نوريتش سيتي بثلاثية نظيفة في الأسبوع السابق.
التقييم: 7.40.

– سيباستيان هالر (وستهام)
رغم البداية القوية لسيباستيان هالر مع وستهام يونايتد، فإن هذا الموسم كان صعباً بعض الشيء على اللاعب الفرنسي، على الرغم من أنه أظهر مؤشرات قوية على عودته لمستواه السابق قبل توقف الموسم. وسجل المهاجم الفرنسي هدفه السابع هذا الموسم في مباراة وستهام يونايتد الأخيرة على ملعبه، التي حقق فيها الفوز على ساوثهامبتون بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد.
كما تفوق في 14 صراعاً هوائياً، وأكمل أربع مراوغات ناجحة. ويأمل مشجعو وستهام يونايتد أن يواصل اللاعب الفرنسي تقديم نفس الأداء القوي الذي كان يقدمه قبل توقف النشاط الكروي.
التقييم: 7.46

– جيمس تاركوفسكي (بيرنلي)
على الرغم من أن جيسمس تاركوفسكي قد فقد مكانه في قائمة المنتخب الإنجليزي، فإنه يقدم موسماً مثيراً للإعجاب مع نادي بيرنلي، خصوصاً منذ بداية عام 2020. ولعب تاركوفسكي دوراً كبيراً في حفاظ بيرنلي على نظافة شباكه في أربع مباريات من آخر 6 مباريات لعبها الفريق، حيث تفوق المدافع الإنجليزي الدولي في 29 صراعاً هوائياً.
التقييم: 7.46

– هارفي بارنز (ليستر سيتي)
كان هارفي بارنز هو من سجل آخر هدف في الدوري الإنجليزي الممتاز قبل توقفه، وكان ذلك في المباراة التي سحق فيها ليستر سيتي أستون فيلا برباعية نظيفة. وكان من الواضح أن بارنز يقدم مستويات أفضل عندما يلعب فريقه على ملعبه وبين جماهيره، حيث سبق وأن سجل أهدافاً أيضاً في مباراتي فريقه أمام وستهام يونايتد وتشيلسي على ملعب «كينغ باور» منذ مطلع العام الجديد. وسدد بارنز 15 تسديدة في آخر 6 مباريات له مع الفريق.
التقييم: 7.47

– ريتشارليسون (إيفرتون)
ارتفع مستوى ريشارليسون، بشكل ملحوظ، منذ تولي المدير الفني الإيطالي كارلو أنشيلوتي، قيادة نادي إيفرتون، ويأمل أن يواصل تقديم المستوى نفسه عند استئناف مباريات الموسم. وسجل المهاجم البرازيلي أهدافاً في أربع مباريات من المباريات السبع الأخيرة قبل توقف الموسم. وبات ريتشاليسون يلعب في العمق بشكل أكبر وكون ثنائياً قوياً للغاية مع دومينيك كالفيرت لوين.
التقييم: 7.47

– هاري ماغواير (مانشستر يونايتد)
على الرغم من أن البعض قد يرى أن الأموال التي دفعها مانشستر يونايتد للتعاقد مع هاري ماغواير كانت أكثر مما ينبغي – أصبح ماغواير أغلى مدافع في العالم بعد هذه الصفقة – فإن المدافع الإنجليزي الدولي قد ترك بصمة واضحة للغاية على خط دفاع مانشستر يونايتد. وحصل ماغواير على شارة قيادة الفريق، وأظهر قدرته على قيادة زملائه من الخلف. وكان اللاعب البالغ من العمر 27 عاماً يقدم أفضل مستوياته قبل توقف الموسم، وهو ما ساعد مانشستر يونايتد على الخروج بشباك نظيفة في أربع مباريات من المباريات الخمس، التي لم يخسر فيها الفريق بل توقف المسابقة. ووصل مانشستر يونايتد إلى الدور ربع النهائي لكأس الاتحاد الإنجليزي بدون أن تهتز شباك الفريق بأي هدف، كما لم يستقبل الفريق سوى ثلاثة أهداف فقط في تسع مباريات لعبها في الدوري الأوروبي.
التقييم: 7.49

– آرون وان بيساكا (مانشستر يونايتد)
لا يوجد أدنى شك في القدرات الدفاعية لآرون وان بيساكا، لكن اللاعب الإنجليزي الدولي بدأ في تطوير أدائه في النواحي الهجومية بشكل ملحوظ أيضاً، والدليل على ذلك أنه أكمل 14 مراوغة ناجحة في آخر 6 مباريات للفريق. وعلاوة على ذلك، حافظ اللاعب الشاب على أرقامه المثيرة للإعجاب فيما يتعلق بقدرته على قطع الكرات وإفساد الهجمات، حيث قطع 21 كرة بطريقة الانزلاق (التاكلينغ) في آخر 6 مباريات.
التقييم: 7.52

– دوايت ماكنيل (بيرنلي)
إذا تمكن دوايت ماكنيل من تقديم المستوى نفسه الذي كان يقدمه قبل توقف الموسم، فمن المؤكد أنه سيحجز مكاناً في القائمة التي سيختارها غاريث ساوثغيت لتمثيل المنتخب الإنجليزي في كأس الأمم الأوروبية الصيف المقبل. ويمتاز ماكنيل بقدرته على إرسال كرات عرضية خطيرة للغاية من الناحية اليسرى. وصنع ماكنيل 13 فرصة في المباريات الخمس التي لعبها قبل توقف المسابقة. وعلاوة على ذلك، يمتاز اللاعب البالغ من العمر 20 عاماً بقدرته على القيام بواجباته الدفاعية على أكمل وجه. وفي مباراة فريقه الأخيرة أمام بورنموث، سجل ماكنيل هدفاً وصنع هدفاً آخر ليكلل مجهوده الرائع مع الفريق خلال الموسم الحالي.
التقييم: 7.57

– محمد صلاح (ليفربول)
على الرغم من أن الكثيرين قد يرون أن هذا ربما يكون أسوأ موسم للاعب المصري بقميص ليفربول – ومن المفارقات أنه قد يكون أفضل موسم لليفربول في تاريخه في الدوري الإنجليزي الممتاز – فكان من الواضح أن محمد صلاح يريد أن يعود لمستواه القوي قبل توقف الموسم، حيث سجل خمسة أهداف في آخر ست مباريات له مع الفريق، ليعود بقوة للمنافسة على لقب هداف الدوري الإنجليزي الممتاز، الذي حصل عليه خلال الموسمين الماضيين. وعلاوة على ذلك، أكمل صلاح 15 مراوغة ناجحة في آخر ست مباريات.
التقييم: 7.59

– كيفين دي بروين (مانشستر سيتي)
ربما يهيمن ليفربول على كل شيء خلال الموسم الحالي، لكن النجم البلجيكي كيفين دي بروين كان أفضل لاعب في الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم. وصنع دي بروين 16 هدفاً هذا الموسم. ولكي ندرك حجم هذا الإنجاز يجب أن نشير إلى أن اللاعب الذي يليه في صناعة الأهداف هذا الموسم هو الظهير الأيمن لليفربول ترينت ألكسندر أرنولد، الذي صنع 12 هدفاً، كما أن الرقم القياسي لصناعة أكبر عدد من الأهداف في موسم واحد مسجل باسم النجم الفرنسي تيري هنري، الذي صنع 20 هدفاً في موسم 2002 – 2003. وكان دي بروين يقدم أفضل مستوياته قبل توقف المسابقة، حيث صنع أربعة أهداف في آخر ست مباريات.
التقييم: 7.73




المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق