نشرة الساعة 25 الرياضية

بتحية ضحايا «كورونا» وجوج فلويد.. الدوري الإنجليزي يستأنف مبارياته (صور)

بتحية ضحايا «كورونا» وجوج فلويد.. الدوري الإنجليزي يستأنف مبارياته (صور)

الأربعاء – 25 شوال 1441 هـ – 17 يونيو 2020 مـ

حكم المباراة ولاعبو أستون فيلا وشيفلد يونايتد يركعون على ركبة واحدة تحية لجورج فلويد (إ.ب.أ)

لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»

عادت عجلة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم للدوران من دون جمهور بعد توقف نحو 100 يوم بسبب فيروس «كورونا» المستجد، مع المباراة بين أستون فيلا وضيفه شيفيلد يونايتد، اليوم (الأربعاء)، والمؤجّلة من المرحلة الثامنة والعشرين.
وبدأت المباراة بدقيقة صمت حداداً على ضحايا وباء «كوفيد – 19»، كما قام اللاعبون والمدربون والحكام بالركوع على ركبة واحدة حول دائرة منتصف الملعب، في تحية للمواطن الأميركي الأسود جورج فلويد الذي توفي بعد توقيفه من قبل شرطي أبيض في مدينة مينابوليس في 25 مايو (أيار) الماضي.
وأثارت وفاة فلويد بعدما ركع الشرطي لدقائق بركبته على عنقه، احتجاجات واسعة مناهضة للعنصرية في الولايات المتحدة، لقيت صداها في مختلف أنحاء العالم، ولم تخلُ ملاعب الكرة من حركات التضامن، لا سيما من خلال هذه الحركة التي أداها عدد من اللاعبين أثناء احتفالهم بتسجيل أهداف.
وسيقوم لاعبو الدوري الإنجليزي بالاستعاضة عن أسمائهم على الجهة الخلفية من قمصانهم، بعبارة «بلاك لايفر ماتر» (حياة السود مهمة)، في المباريات الـ12 الأولى بعد العودة.
وتقام في وقت لاحق اليوم مباراة ثانية مؤجلة من المرحلة الثامنة والعشرين، بين مانشستر سيتي بطل الموسمين الماضيين وضيفه آرسنال.
وتوقفت منافسات الدوري في مارس (آذار) الماضي، وستستكمل مبارياته الـ92 المتبقية (المباراتان المؤجلتان اليوم وتسع مراحل كاملة) حتى أواخر يوليو (تموز).
ويتصدر ليفربول الترتيب بفارق 25 نقطة عن سيتي الثاني، ويجد نفسه أقرب من أي وقت مضى للتتويج بلقب البطولة الإنجليزية للمرة الأولى منذ عام 1990.
ويحتاج ليفربول إلى فوزين فقط من مبارياته التسع المتبقية لحسم اللقب، بصرف النظر عن نتائج سيتي، وفي حال خسارة الأخير اليوم أمام آرسنال، فسيكون ليفربول أمام فرصة لحسم اللقب بحال فوزه على مضيفه وغريمه إيفرتون الأحد، في «المرحلة 30».
وستكون البطولة الإنجليزية الثالثة بين كبار القارة الأوروبية تعود إلى أرض ملعب بلا جمهور، بعد «البوندسليغا» الألمانية التي عادت في 16 مايو (أيار) الماضي، و«الليغا» الإسبانية، الأسبوع الماضي، على أن تلحق بها «سيري أ» الإيطالية، في نهاية الأسبوع الحالي، بعد عودة اللعبة، باستكمال مسابقة الكأس قبل أسبوع.
والكرة الإنجليزية، كما غالبية البطولات التي استأنفت منافساتها، ستكون أمام واقع مغاير يرتكز بالدرجة الأولى على غياب المشجعين الشغوفين عن مدرجات الملاعب، والإجراءات الصحية الصارمة التي ستفرض نفسها على المجريات.


بريطانيا


الدوري الإنجليزي الممتاز




المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق