نشرة الساعة 25 الرياضية

الاتفاق يتجه لإلغاء معسكر أبها بداعي ضيق الوقت

الاتفاق يتجه لإلغاء معسكر أبها بداعي ضيق الوقت

الأحد – 29 شوال 1441 هـ – 21 يونيو 2020 مـ رقم العدد [
15181]

خالد العطوي (الشرق الأوسط)

الدمام: علي القطان

تتجه إدارة نادي الاتفاق لإلغاء المعسكر الذي كان مقرراً إقامته في مدينة أبها، وذلك بداعي ضيق الوقت وكذلك لاختلاف الأجواء بين مدينتي أبها والدمام، حيث تتميز الأولى في هذه الفترة بطقسها المعتدل على خلاف الدمام التي تعيش طقساً حاراً.
وتعيش معظم مناطق المملكة أجواء حارة وبعضها رطب جداً خلال فترة استكمال الدوري في شهر أغسطس (آب) المقبل، وهذا ما أوجد نقداً من بعض الأندية التي أبدت تخوفاً من تعرض لاعبيها لإصابات نتيجة حرارة الطقس في هذه الفترة.
وفي حال تم إلغاء معسكر أبها، فسيتم الاكتفاء بمعسكر الدمام وقد يتجه الفريق إلى العاصمة الرياض لخوض مباراة ودية هناك أمام أحد فرق دوري المحترفين.
وتبقى للاتفاق مباريات ضد العدالة والفيحاء والاتحاد والفتح والتعاون والرائد وضمك والنصر وغالبيتها ستقام في الدمام.
وتجري إدارة النادي ترتيبات مع لاعبيها المحترفين الموجودين هذه الفترة خارج المملكة لترتيب عودتهم مع الجهات المختصة عبر منافذ محددة تمثل نقاط تجمع، خصوصاً في دول خليجية مثل الإمارات والبحرين.
ويوجد في المملكة معظم اللاعبين الأجانب المحترفين في صفوف الفريق يتقدمهم الحارس الجزائري رايس مبولحي ولاعب الوسط التونسي نعيم السليتي والسلوفاكي فيليب كيش وكذلك سليمان دوكارا.
وبقيت الإشارة إلى أن فريق الاتفاق يسعى إلى تحسين مركزه في جدول الترتيب من خلال المباريات المتبقية له في بطولة الدوري من خلال التقدم من مركزه الحالي العاشر تحت قيادة مدربه الوطني خالد العطوي.
وسيبدأ الاتفاق اليوم (الأحد)، تدريباته الإعدادية لاستكمال بقية مشواره بدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، حيث سينتظم اللاعبون المحليون وعدد من الأجانب في التدريبات المقرر أن تنطلق على ملعب عبد الله الدبل بمقر النادي بمدينة الدمام شرق المملكة.
وخضع أفراد الفريق أمس، لفحوصات طبية في الصالة المغلقة بمقر النادي من خلال حضور طاقم طبي من وزارة الصحة السعودية لتولي مهمة الفحص لأفراد الفريق وإعلان النتائج سريعاً، قبل أن يتم تحويل التدريبات إلى جماعية، مع الأخذ بالاعتبار تطبيق البروتوكول الصحي الذي عممته وزارة الرياضة السعودية للعمل به في الأندية ضمن الإجراءات الاحترازية وتطبيق مبدأ «نعود بحذر»، وتوفير كل المعقمات المطلوبة والفحوصات اليومية لكل لاعب قبل توجهه إلى موقع التدريبات.
وتم على أثر ذلك تشكيل فريق عمل لتطبيق هذه الاحترازات والتعليمات والبروتوكول الطبي الخاص بما في ذلك تجهيز غرفة عزل خاصة لمن يكن هناك اشتباه بإصابتهم من خلال ارتفاع درجة الحرارة أو أي مؤشرات أخرى، حسب تعليمات الصحة التي تتولى في وقت لاحق مهمة إكمال باقي الإجراءات والتأكد من وضع الحالة.
ويتوجب على اللاعبين في هذه المرحلة من العودة ترك كل لاعب مسافة بينه وبين زميله أثناء التمارين وعلى دكة البدلاء، وأيضاً أثناء الاجتماعات.
ولم يقتصر الفحص وتطبيق الإجراءات على اللاعبين، بل يشمل ذلك الأجهزة الفنية والطبية والإعلامية وكل العاملين بالنادي.


السعودية


الدوري السعودي




المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق