نشرة الساعة 25 الرياضية

جمال موسيالا يدخل التاريخ من أوسع أبوابه

أصبح أصغر لاعب يشارك في الدوري الألماني مع بايرن ميونيخ بعد رحيله عن تشيلسي

لم يكن اللاعب الإنجليزي الشاب جمال موسيالا نفسه يتوقع أن ينتهي عامه الأول في ألمانيا بهذا الشكل الجيد للغاية. ففي العشرين من يونيو (حزيران) الماضي، أصبح اللاعب البالغ من العمر 17 عاماً و115 يوماً والنجم السابق لأكاديمية تشيلسي للناشئين، أصغر لاعب يشارك في الدوري الألماني الممتاز مع بايرن ميونيخ عبر تاريخه، وذلك بعدما شارك كبديل في المباراة التي سحق فيها العملاق البافاري منافسه فرايبورغ بثلاثية نظيفة. وبذلك، كسر موسيالا الرقم القياسي الذي كان مسجلاً باسم نجوم مثل توني كروس وديفيد ألابا.

وجاء ذلك تتويجاً لجهود اللاعب، الذي تألق في صفوف المنتخب الإنجليزي تحت 17 عاماً، منذ رحيله عن نادي تشيلسي الصيف الماضي، ليصبح أحد أبرز المواهب الشابة التي ينتظرها مستقبل مشرق مع نادي بايرن ميونيخ. وقال المدير الفني لفريق الرديف بنادي بايرن ميونيخ، سيباستيان هونيس، بعدما سجل اللاعب الشاب هدفين في المباراة التي انتهت بالفوز على زويكاو بهدفين دون رد في بداية يونيو (حزيران) الماضي: «يتحلى هذا الصبي بالهدوء الشديد. وعندما تتحدث إليه قبل المباراة تتأكد أنه يتحلى بالتركيز والهدوء والتحفظ».

ولد موسيالا في مدينة فولدا بوسط ألمانيا لأم ألمانية وأب نيجيري، وانتقل إلى إنجلترا مع عائلته عندما كان في السابعة من عمره، وقضى أربعة أشهر مع نادي ساوثهامبتون قبل أن يكتشفه كشافة تشيلسي. وبعد أن وقع على شروط المنحة الدراسية هناك في عام 2011. سار على خطى المهاجم الإنجليزي كالوم هدسون – أودوي في الالتحاق بمدرسة «وايتجيفت» في حي كرويدون.

ورغم معرفته برغبة ألمانيا في تمثيله للمنتخب الألماني، شارك موسيالا في أول مباراة مع المنتخب الإنجليزي تحت 15 عاماً وهو في الثالثة عشرة من عمره، قبل أن يتم تصعيده لصفوف الناشئين بنادي تشيلسي تحت 18 عاماً، عندما كان يبلغ من العمر 15 عاماً وشهرين و13 يوماً، قبل أن ينتقل لنادي بايرن ميونيخ، في نفس الوقت الذي تم فيه تعيين المدير الفني الشاب فرانك لامبارد على رأس القيادة الفنية للبلوز.

من المفهوم أن تشيلسي كان حريصاً على توقيع عقد احتراف مع موسيالا – الذي يشبهه كثيرون بنجم توتنهام هوتسبير، ديلي آلي، في نفس هذه المرحلة العمرية – لكن وفقاً لأشخاص مقربين من اللاعب فإن نادي تشيلسي «لم يبذل قصارى جهده للإبقاء على اللاعب». وأظهر بايرن ميونيخ اهتماماً كبيراً بالحصول على خدمات موسيالا، ونجح في ضمه في نهاية المطاف في صفقة احتلت عناوين الصحف والمجلات في ألمانيا آنذاك.

وقال موسيالا فور وصوله إلى بايرن: «أنا سعيد حقاً بالسنوات التي قضيتها في إنجلترا. لقد أظهر عدد من الأندية الأوروبية اهتمامها بالتعاقد معي، لكن عندما يبدي ناد عملاق مثل بايرن ميونيخ اهتمامه بي فلا يمكنني أن أقول لا. وعلاوة على ذلك، كنت أعشق بافاريا منذ أن كنت في سن مبكرة». شعر موسيالا بالإحباط عندما تم وضعه في فريق الناشئين لبايرن ميونيخ تحت 17 عاماً فور انضمامه للنادي، لكن سجله الرائع بتسجيله أو صناعته لهدف كل 105 دقائق أهلته للصعود لفريق النادي تحت 19 عاماً في غضون أشهر قليلة. وبعد ثماني مباريات فقط، تم تصعيده لفريق الرديف، الذي يلعب في دوري الدرجة الثالثة. وعندما أحرز موسيالا هدفين في مرمى زويكاو، أصبح ثاني أصغر هداف في تاريخ الدوري، وكان من الواضح أن مستواه يتطور من مباراة لأخرى، في ظل امتلاكه لقوة بدنية هائلة.

ويمتاز موسيالا بالطول الفارع، حيث يتجاوز طوله 1.8 متر، والقدرة على اللعب في مركز المهاجم الصريح. وبدأ مستوى هذا اللاعب الشاب يتطور بشكل ملحوظ خلال الأشهر الـ12 الماضية، وقال أحد المصادر عن ذلك: «لعدة سنوات كان يُعتبر صغيراً جداً للعب في فريق تشيلسي تحت سن 23 عاماً، لكننا نرى الآن أن جمال تطور كثيراً وأصبح رجلاً وليس صبياً صغيراً».

وبدأ موسيالا التدريب مع الفريق الأول لبايرن ميونيخ بعد فترة التوقف نتيجة تفشي فيروس كورونا، واختاره المدير الفني للفريق، هانسي فليك، ضمن قائمة البدلاء في مباراة الفريق أمام بوروسيا مونشنغلادباخ في 13 يونيو (حزيران) الماضي، قبل أن تأتي اللحظة الحاسمة لموسيالا أمام فرايبورغ عندما شارك بديلاً لتوماس مولر في الدقيقة 88 من عمر اللقاء. وشهد هذا اللقاء أيضاً منح الفرصة للاعب خط الوسط النيوزيلندي ساربريت سينغ، والمدافع الأميركي كريس ريتشاردز للمشاركة لأول مرة في الدوري الألماني الممتاز. وعقب اللقاء، أشاد مولر بهم قائلاً: «اللاعبون الذين شاركوا كبدلاء لديهم إمكانيات كبيرة، ويعرفون كيفية التعامل مع المباريات».

لكن لا يزال من غير الواضح من هي الدولة التي سيمثلها موسيالا على المستوى الدولي. صحيح أنه كان قائد المنتخب الإنجليزي تحت 16 عاماً العام الماضي، لكنه فاجأ الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم في أكتوبر (تشرين الأول) 2018 عندما شارك في مباراتين مع المنتخب الألماني في نفس الفئة العمرية. وواصل موسيالا تمثيله للمنتخب الإنجليزي العام الماضي في عدة مناسبات، وشارك بديلاً في المباراة التي خسرها المنتخب الإنجليزي أمام نظيره الألماني بهدفين مقابل هدف وحيد في أكتوبر (تشرين الأول) 2019. لكن من المفهوم أن كل منتخب من المنتخبين يرغب في أن يمثله، لكن المنتخب الألماني يضغط بشكل أكبر منذ انتقال اللاعب إلى بايرن ميونيخ.

وبعد النجاح الكبير الذي حققه جادون سانشو مع بوروسيا دورتموند، بدأت الأندية الألمانية تفكر بقوة في التعاقد مع المواهب البريطانية الشابة، وتشير تقارير إلى أن المدافع الاسكوتلندي الدولي ليام موريسون يقدم مستويات جيدة مع فريق بايرن ميونيخ تحت سن 19 عاماً بعد انضمامه للعملاق البافاري قادماً من سيلتيك الصيف الماضي. ويتعين على المسؤولين في إنجلترا أن يدركوا أنه إذا لم يتحركوا سريعاً، فإن موسيالا سيمثل المنتخب الألماني الأول قريباً.




المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق