نشرة الساعة 25 الرياضية

147 ألف مشارك في مبادرة «الرياضة للجميع»… وحضور نسائي لافت

147 ألف مشارك في مبادرة «الرياضة للجميع»… وحضور نسائي لافت

خالد بن الوليد: التجربة منحتنا أفقاً تفاؤلياً لتحقيق أحد مستهدفات «رؤية 2030»

الخميس – 25 ذو القعدة 1441 هـ – 16 يوليو 2020 مـ رقم العدد [
15206]

خالد بن الوليد (الشرق الأوسط)

الرياض: «الشرق الأوسط»

أبدى الأمير خالد بن الوليد رئيس «الاتحاد السعودي للرياضة للجميع» سعادته بالنتائج التي حققتها مبادرة «تحرك والعب» وما شهدته من استجابة واسعة من أفراد المجتمع للتفاعل معها، بعد أن تم تصميمها بطريقة مبتكرة تحاكي تطلعات الشباب من خلال مشاركة 67 في المائة من الفئة الذين تقل أعمارهم عن 25 عاماً.
وقال الأمير خالد بن الوليد لـ«الشرق الأوسط»: «تعكس هذه المبادرة، الجهود التي يقوم بها الاتحاد السعودي للرياضة للجميع لحث أفراد المجتمع على ممارسة الرياضة البدنية. وشخصياً أرى أن الأثر الكبير التي أحدثته مبادرة (تحرك والعب) هو الوصول إلى جميع أفراد المجتمع من مختلف مناطق المملكة، وتُعدّ هذه المرة الأولى التي نقوم فيها بابتكار برنامج رياضي، بالتعاون مع الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية والذهنية؛ حيث نستهدف تعزيز الصحة البدنية والذهنية على حد سواء».
وأشار إلى أن طموح المبادرة في البداية كان تحقيق مليار خطوة بمشاركة 60 ألف شخص، ولكن بعد أن فاق نجاح المبادرة التوقعات، وذلك من خلال تحقيق هذا الهدف في غضون 10 أيام من عمر المبادرة فقط، اتخذت إدارتا الاتحادين قراراً بتمديد المبادرة ورفع سقف التحدي إلى ملياري خطوة لتشجيع المزيد على المشاركة.
وفي 23 يونيو (حزيران) وصل عدد الخطوات المنجزة إلى 4 مليارات خطوة قام بها أكثر من 144 ألف مشارك، ومع بداية شهر يوليو (تموز) وصل عدد الخطوات المنجزة إلى أكثر من 6.1 مليار خطوة قام بها أكثر من 147 ألف مشارك.
ونجحت المبادرة في جذب اهتمام المجموعات الرياضية المحلية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ومن أجل ذلك قامت بتصميم مسابقة أولى فرعية لهم شهدت منافسة حماسية بين 36 فريقاً بمجموع 637 متنافساً بهدف الفوز بالجوائز المقدمة من الاتحادين.
وأكد الأمير خالد بن الوليد على أهمية هذه المبادرات التي تأتي ضمن نطاق برنامج جودة الحياة، لتجسّد التزام الاتحاد السعودي للرياضة لتمكين جميع أفراد المجتمع وتحفيزهم على ممارسة الرياضة بطريقة مسلية ومشجعة ورفع نسبة ممارسة الأنشطة الرياضية والبدنية ضمن السكان وتحقيق مستهدفات «رؤية المملكة 2030». وكانت تحديات المبادرة الرياضية والإلكترونية المبتكرة «تحرك والعب»، التي أطلقها «الاتحاد السعودي للرياضة للجميع»، بالتعاون مع الاتحاد السعودي للرياضات الإلكترونية والذهنية، حققت نجاحاً مميزاً تمثّل بإنجاز 6.1 مليار خطوة خلال شهري مايو (أيار) ويونيو وبداية شهر يوليو من العام الحالي، نفّذها أكثر من 147 ألف مشارك، 32 في المائة منهم من الإناث من مختلف مناطق المملكة مثل الباحة، ونجران، والجوف، وتبوك، وعسير، والمنطقة الشرقية، وحائل، وجازان، وجدة، والمدينة، ومكة، والحدود الشمالية، والقصيم، والرياض.
وتعد هذه المبادرة الأولى من نوعها التي يتم فيها ابتكار برنامج رياضي موجه لجميع أفراد المجتمع بالتعاون بين اتحادين، بحيث تضمنت المبادرة سلسلة من الأنشطة المحددة، منها تمارين القفز، وتمارين الضغط، إضافة إلى كثير من الأنشطة الرياضية التي تعادل قطع مسافة تقدر بنحو 5 آلاف خطوة في كل يوم، وذلك من خلال التسجيل في تطبيق Move Spring، الذي يسمح لأي مشارك بممارسة نشاط واحد من بين ثلاثة أنشطة رياضية عبر منصات متعددة للألعاب، وأتاحت المبادرة للمشاركين إمكانية الاشتراك في أي نشاط مفضّل عبر ألعاب الفيديو مثل لعبة Just Dance، لتحقيق 5 آلاف خطوة؛ حيث جرى احتساب جميع الخطوات المسجلة من خلال التطبيق.
الجدير بالذكر أنه المبادرة مستمرة عبر تحديات رياضية مختلفة ومنح المشاركين كثيراً من الجوائز القيمة.


السعودية


رياضة سعودية




المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق