نشرة الساعة 25 الرياضية

لويس هولتبي: الصعود إلى الدوري الإنجليزي الممتاز ليس مستحيلاً

لويس هولتبي: الصعود إلى الدوري الإنجليزي الممتاز ليس مستحيلاً

لاعب بلاكبيرن يتحدث عن طموحات فريقه وتجربته مع الأندية الألمانية

الجمعة – 26 ذو القعدة 1441 هـ – 17 يوليو 2020 مـ رقم العدد [
15207]

هولتبي (يمين) أكد أن بطولة دوري الدرجة الأولى في إنجلترا قوية للغاية

لندن: بن فيشر

خلال اللقاء الذي أجريته مع اللاعب الألماني لويس هولتبي عبر تطبيق «زووم»، سألته عن أفضل لاعب لعب بجواره، فرد قائلا إنه سيختار ثلاثة لاعبين وليس لاعبا واحدا، وهم موسى ديمبيلي، وغاريث بيل، وراؤول، الذي لعب معه في نادي شالكه قبل الانتقال إلى توتنهام. وعندما سُئل عما إذا كان يمكنه خوض مباراة كرة قدم خماسية بهؤلاء اللاعبين، ابتسم وقال: «ليس لدي أي مانع في ذلك. سأضع إلى جانب هؤلاء اللاعبين الثلاثة، مانويل نوير في حراسة المرمى وسألعب أنا معهم وسنفوز بلقب دوري الدرجة الأولى!».
وكان بلاكبيرن روفرز يحتل المركز العاشر في جدول ترتيب دوري الدرجة الأولى قبل توقف النشاط الرياضي بسبب تفشي فيروس كورونا. وحتل الآن المركز الثاني عشر بعد المرحلة الثالثة والأربعين ويؤمن لاعب خط الوسط الألماني أن بلاكبيرن روفرز ما زال بإمكانه الصعود للدوري الإنجليزي الممتاز من خلال احتلال أحد المراكز المؤهلة للمشاركة في ملحق الصعود. يقول هولتبي، الذي تعرض لإصابة في أربطة الركبة في فبراير (شباط) الماضي: «الأندية التي تحتل المراكز من الثالث وحتى الثاني عشر لديها فرصة التأهل لملحق الصعود. ومن بين المباريات الخمس المتبقية، يتعين علينا حصد أكبر عدد من النقاط، نظرا لأن المنافسة ستكون شديدة للغاية. يمكنك أن تحقق الفوز في مبارتين على التوالي وتكون في مركز جيد، ثم تتعادل في مباراتين وتبتعد كثيرا عن المراكز المؤهلة لملحق الصعود. ومن المهم للغاية أن تحقق الفوز على منافسيك الأقوياء. وفي الحقيقة أن صعود بلاكبيرن إلى الدوري الممتاز ليس مستحيلا».
وفي بداية تطبيق إجراءات الإغلاق بسبب تفشي فيروس كورونا، استقل هولتبي طائرة خاصة وعاد إلى بريمن، تاركاً شقته في مانشستر، لكي يستكمل إعادة تأهيله في ألمانيا مع طبيبه، ماريو غريويل. وخاض بلاكبيرن روفرز مباراة ودية أمام ليفربول على ملعب «آنفيلد» استعدادا لعودة النشاط الكروي، لكنه تعرض لخسارة قاسية بسداسية نظيفة. يقول هولتبي عن هذه الخسارة الثقيلة: «دائماً عندما تسقط – مثلما حدث لي عندما تعرضت للإصابة – أمام فريق كبير بحجم ليفربول، فإن السؤال الأهم الذي يجب أن تطرحه لنفسك هو: ما الذي تعلمته من تلك التجربة؟ يمكنك بالطبع أن تتعلم الكثير فيما يتعلق بالطريقة التي تلعب بها الأندية الكبيرة، وعلى الجانب الآخر فإن مثل هذه التجارب تجعلنا نعرف ما يتعين علينا القيام به بشكل أفضل. لقد كان اختباراً جيداً للياقة البدنية أيضاً».
ولد هولتبي لأب إنجليزي وأم ألمانية، ونشأ في بلدة إركيلينز بالقرب من قاعدة محطة سلاح الجو الألماني في مونشنغلادباخ، حيث كان يقيم والده. ويشير هولتبي إلى أن مثله الأعلى عندما صغيرا كان النجم الإنجليزي مايكل أوين. وكان هولتبي قائدا لمنتخب ألمانيا تحت 21 عاما، ولعب ثلاث مباريات دولية مع المنتخب الألماني الأول تحت قيادة المدير الفني يواخيم لوف.
وفي توتنهام هوتسبير، كان ظهوره الأخير مع الفريق هو أول مباراة للمدير الفني الأرجنتيني، ماوريسيو بوكيتينو، على رأس القيادة الفنية للفريق في أغسطس (آب) 2014. وبعدما استغنى نادي هامبورغ عن خدماته، قضى اللاعب معظم الصيف الماضي وهو يتدرب مع نادي روت فايس إيسن، الذي يلعب في دوري الدرجة الرابعة بألمانيا، من أجل الحفاظ على لياقته البدنية. ثم عاد اللاعب البالغ من العمر 29 عاما إلى إنجلترا مرة أخرى عبر بوابة بلاكبيرن روفرز.
يقول هولتبي عن الشعور الذي انتابه عندما لعب للمرة الأولى في دوري الدرجة الأولى بإنجلترا: «إنها بطولة قوية للغاية – ليست بقوة ناد مثل ليفربول بالطبع – لكن اللعب بها يعد تحديا حقيقيا. ويمكنك خلال الموسم الواحد أن تلعب 50 مباراة أو نحو ذلك – مباراة في ملعبك ومباراة خارج ملعب في الأسبوع التالي».
ويضيف: «إنها بطولة مختلفة، وتتطلب قدرا كبيرا من القوة البدنية والتركيز الذهني، لكنها تجربة جيدة ودوري ممتع للغاية. لقد تعرضت لعدد من الإصابات منذ أن رحلت عن إنجلترا، لكن من حيث التركيز الذهني يمكنني القول بأنني أفضل قليلا الآن مما كنت عليه في السابق».
ويسكن هولتبي في نفس المبنى الذي يسكن فيه لاعب بيرنلي، آرون لينون، كما لا يزال على تواصل مع أحد زملائه السابقين في نادي توتنهام هوتسبير، وهو كايل ووكر. ولا تزال زوجة هولتبي، آلين، تقيم في هامبورغ، في حين يعيش والده في أسكوتلندا ووالدته في ألمانيا، لكن الكثيرين من أفراد أسرته يقيمون في إنجلترا. يقول هولتبي عن ذلك: «نحن منتشرون في كل مكان. وعادة ما نلتقي سنويا للعب الغولف معا في حدث عائلي منذ 20 عاماً، وكانت هذه هي المرة الأولى التي يتم فيها إلغاء هذا الحدث خلال العام الجاري. وكانت آخر بطولة عائلية فزت بها في نوريتش قبل عامين. والدي يلعب الغولف بشكل جيد جدا، لكن الشيء الرئيسي هو أننا نجتمع سويا من أجل الضحك وقضاء وقت ممتع وتناول وجبة جيدة ولعب الغولف لبعض الوقت».
والآن، يحلم هولتبي بالعودة للعب في الدوري الإنجليزي الممتاز مرة أخرى. وقد لعب هولتبي تحت قيادة عدد من المديرين الفنيين البارزين مثل يواخيم لوف، وفيليكس ماغاث، ورالف رانغنيك، وتوماس توخيل، ويلعب حاليا في نادي بلاكبيرن روفرز تحت قيادة المدير الفني توني موبراي وهو المدير الفني السابق لنادي ميدلسبره، والذي نجح من قبل في قيادة وست بروميتش ألبيون للصعود للدوري الإنجليزي الممتاز قبل 12 عاما بعد تصدر جدول ترتيب دوري الدرجة الأولى.
يقول هولتبي: «موبراي يعشق كرة القدم، ويمكنك التحدث إليه في جميع الأوقات وفي مختلف الظروف، وأنا أقدر ذلك الأمر تماما. من المفيد بالنسبة لي التعرف على الكثير من الشخصيات، وربما يساعدني هذا الأمر يوما ما في مسيرتي في عالم التدريب بعد اعتزال كرة القدم. أنا بالتأكيد أحب العمل في مجال التدريب ونقل خبراتي للاعبين الصغار وتدريبهم – لكن دعونا نأمل أن يكون ذلك بعد عشر سنوات من الآن».


المملكة المتحدة


الدوري الإنجليزي الممتاز




المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق