نشرة الساعة 25 الرياضية

الأهلي المصري يتمسك بأزارو… وباخشوين يقول إن {نادينا لا يتوقف على أحد}

الأهلي المصري يتمسك بأزارو… وباخشوين يقول إن {نادينا لا يتوقف على أحد}

المدير التنفيذي للاتفاق أكد عدم تمييزهم بين النجوم في الفريق

السبت – 27 ذو القعدة 1441 هـ – 18 يوليو 2020 مـ رقم العدد [
15208]

لاعبو الاتفاق بعد أحد أهدافهم في مرمى الخليج خلال الودية الأخيرة (الشرق الأوسط)

الدمام: علي القطان

أكدت إدارة النادي الأهلي المصري لكرة القدم تمسكها بعودة المغربي وليد أزارو مهاجم الفريق الأول للكرة بالنادي في نهاية الموسم بعد انتهاء إعارته مع الاتفاق السعودي.
وكان الأهلي أعار أزارو إلى الاتفاق السعودي حتى نهاية الموسم، ووافق على مد الإعارة حتى انتهاء المنافسات الكروية بالسعودية بعد أن توقفت بسبب تفشي وباء فيروس كورونا في الفترة الماضية. وقال مصدر بالنادي إن وليد أزارو يرتبط بعقد يمتد لموسم آخر بخلاف الموسم الحالي.
وأضاف أن الأهلي المصري يتمسك بعودة اللاعب لصفوف الفريق بداية من الموسم المقبل، مشيراً إلى أنه سيتم البدء في إجراء مفاوضات معه لتجديد تعاقده. وأوضح أن المغربي أزارو مهاجم جيد ويمتلك قدرات فنية وبدنية رائعة ولا نية داخل الأهلي المصري للتخلي عنه.
ومن جهته، أكد المدير التنفيذي لنادي الاتفاق عمر باخشوين أن عقد اللاعب أزارو انتهي بتاريخ 30 يونيو (حزيران)، وأن هناك مفاوضات تمت بين الأطراف المعنية، وهناك نقاط لم يتم التوافق بشأنها بما لا يتوافق مع إجراءات النادي، إلا أنه أكد وجود رغبة في أن يكمل اللاعب مسيرته مع الفريق لهذا الموسم، بعد أن قدم أداءً يمثل إضافة للمجموعة، مبيناً في الوقت نفسه أن الاتفاق لن يتوقف على أي لاعب أو أي شخص في أي مكان ومنصب كان.
وكان باخشوين قال في حديثه الإعلامي بالنادي إن سبب اختيار مباريات ودية مع فرق بدوري الدرجة الأولى وإلغاء المعسكر الذي كان مقرراً في أبها نتيجة ضيق الوقت وعدم الرغبة في السفر والترحال من مدينة لأخرى، خصوصاً في ظل ضرورة تطبيق إجراءات احترازية في مثل هذه التنقلات، كما أن فترة التوقف الطويلة للدوري تعني أن هناك تفاوتاً من حيث الجانب اللياقي والجاهزية للاعبين لخوض مباريات قوية بشكل سريع في فترة الاستعداد للعودة.
وأكد باخشوين سعي المدرب خالد العطوي إلى تقديم فريق متمكن ليكمل به الخطوات الإيجابية الأخيرة التي حصلت للفريق من نتائج مرضية جداً قبل فترة التوقف الإجباري، ممتدحاً العمل الذي يقوم به العطوي والجهاز المساعد له، مبيناً أنه يوتي ثماره.
وأبان أن آلية خصم الرواتب من اللاعبين كان بالاتفاق بين رابطة دوري المحترفين والأندية نتيجة الأضرار المالية لكورونا، ليس على مستوى المملكة فحسب، بل على مستوى العالم، مبيناً أن الخصم الذي كان في حالة «استثنائية» تفاوت ما بين 50 بالمائة أو أكثر أو أقل، حسب التوافق مع اللاعبين، خصوصاً أن بعضهم اعتبر أن عدم مشاركته بسبب التوقف الإجباري يجعله غير مستحق للرواتب بشكل طبيعي وكامل.
وكانت هناك أنباء حول رفض عدد من نجوم الاتفاق من بينهم السليتي وامبولحي مبدأ الخصم من رواتبهم الشهرية نتيجة فترة التوقف وطالبوا بالحصول عليها بالكامل، إلا أن هذا الجانب تحديداً لا تزال تتحفظ عليه إدارة الاتفاق وكل المسؤولين في الفريق الأول تحديداً، حيث اكتفى باخشوين بالإشارة إلى أن الجميع تفهموا الوضع وعادوا لمكانهم.
ونفى باخشوين بشدة أن يكون هناك أي تمييز بين اللاعبين في نادي الاتفاق، سواء محلياً أو أجنبياً في كل الإجراءات بما في ذلك الخصومات التي تمت.
كما شدد على عدم وجود أي شكاوي على النادي حالياً، معتبراً أن حصول ذلك في حال تم فعلاً يمثل أمراً طبيعياً سواء من جانب النادي أو من جانب المتعاقدين، لأن الجميع يبحث عن مستحقاته.
وحول أهداف الفريق هذا الموسم، قال باخشوين إن هناك أهدافاً توضع قبل كل عمل أو في بدايته، لكن قد يمر المسعى لتحقيق الأهداف بعوائق عديدة ومختلفة، مشيراً إلى أن هناك توليفة جديدة تمت سواء من خلال اللاعبين الأجانب الجدد عدا الحارس مبولحي ولاعب الوسط فيليب كيش، أو حتى العناصر المحلية الأساسية عدا اللاعب محمد الكويكبي وجهاز فني وإداري جديد، وكل هذا يحتاج إلى توليفة تحصل مع الوقت، وهذا ما أوقف التذبذب في نهاية الدور الأول وجعل النتائج بشكل أفضل في المباريات الأخيرة، مشيراً إلى أن تحقيق الفريق أفضل النتائج والمستويات في بقية المشوار يعني أنه سيكون بشكل مميز في الموسم المقبل وقادر على تحقيق أهدافه.
وأبدى باخشوين تفهمه لغضب شريحة من الجماهير الاتفاقية من وضع الفريق، مبيناً أنه لا يلومهم، مؤكداً أن العمل مستمر من أجل تقديم الأفضل دائماً وما يليق بالنادي.
من جانبه، أوضح خالد الناصر أمين المجلس التنفيذي ومدير المركز الإعلامي أن حالة الصمت التي عليها الإدارة ومسؤولو النادي كانت بهدف حل الأمور والإشكاليات بهدوء بما لا يؤثر على الوضع العام، مشدداً على أن إدارة النادي برئاسة خالد الدبل تعمل على مدار اليوم لمصلحة الاتفاق.
من جهة ثانية، تنفس الاتفاقيون الصعداء بعد عودة نجمي الفريق الأول لكرة القدم التونسي نعيم السليني والحارس الجزائري رايس مبولحي إلى المملكة والانتظام في تدريبات الفريق التي تقام على فترتين صباحية ومسائية في مدينة الدمام.
وبانضمام السليتي وامبولحي على التوالي، يكون فريق الاتفاق شبه مكتمل الصفوف قبل نحو 20 يوماً من استئناف بطولة دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، حيث سيخوض الفريق أولى مبارياته ضد العدالة في الأحساء في الخامس من أغسطس (آب) المقبل.
على صعيد الاستعدادات لبقية مباريات الموسم، خاض الفريق ثاني ودياته أمام الخليج وكسب المباراة بثلاثة أهداف نظيفة، كان نصيب اللاعب العائد نعيم السليتي الهدف الثاني، فيما سجل سليمان دوكارا الهدف الأول واختتم الأهداف اللاعب عبد الله السالم.
ومن المقرر أن يخوض الفريق اليوم (السبت) ثالث ودياته ضد الثقبة على أن يختتمها الأربعاء المقبل بمواجهة جاره القادسية.


السعودية


الدوري السعودي




المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق