نشرة الساعة 25 الرياضية

حكم الفيديو يخرج ساسوولو خاسراً أمام نابولي

حكم الفيديو يخرج ساسوولو خاسراً أمام نابولي

الاثنين – 6 ذو الحجة 1441 هـ – 27 يوليو 2020 مـ رقم العدد [
15217]

لوكاكو نجم الإنتر يسجل برأسه هدفه الثاني في مرمى جنوا (أ.ب)

روما: «الشرق الأوسط»

شهدت المرحلة السادسة والثلاثين للدوري الإيطالي إلغاء أربعة أهداف سجلها فريق ساسوولو بداعي التسلل، من بينها ثلاثة بعد تدخل حكم الفيديو المساعد ليخرج خاسرا 2 – صفر في النهاية أمام نابولي، بينما استعاد إنتر ميلان وصافة الترتيب بفوزه على مضيفه جنوا 3 – صفر.
ووضع السيد هيساي نابولي في المقدمة في الدقيقة الثامنة بتسديدة منخفضة من عند حافة منطقة الجزاء، وهو الهدف الأول للاعب الألباني في 193 مباراة مع الفريق الإيطالي، فيما أضاف البرازيلي ألن الثاني في الدقيقة الأخيرة.
وبين هدفي نابولي وصل ساسوولو أربع مرات لمرمى منافسه، حيث سجل فيليب ديورتشيتش هدفا في الدقيقة 32 وبينما احتفل الفريق بالتعادل تدخل حكم الفيديو ليشير إلى وجود تسلل وألغاه على الفور.
وبعد أربع دقائق لاحقة، اعتقد ديورتشيتش مرة أخرى أنه سجل هدفا بعد متابعة لتسديدة جونيور تراوري المرتدة من ديفيد أوسبينا حارس نابولي، لكن بعد مراجعة طويلة من حكم الفيديو المساعد تم إلغاء الهدف بداعي تسلل تراوري. ومع انطلاق الشوط الثاني سجل دومينيكو بيراردي لكن مرة ثالثة تم إلغاء الهدف بسبب تمريرة فرنشيسكو كابوتو الذي كان في موقف تسلل.
وبهذا الفوز غير المقنع بقي نابولي، الذي ضمن التأهل للدوري الأوروبي باعتباره بطلا لكأس إيطاليا، في المركز السابع برصيد 59 نقطة بينما يحتل ساسوولو المركز الثامن برصيد 48 نقطة.
ولم يعلق روبرتو دي تسيربي مدرب ساسوولو مباشرة على الأهداف الملغاة، وقال بعد المباراة: «أبلينا بلاء حسنا بالكرة ودون الكرة، لكننا كنا بحاجة لمزيد من الإقناع لنخرج بالنقاط الثلاث». وقال جينارو غاتوسو مدرب نابولي: «استحق فريقي الفوز وكان من الممكن الخروج بنتيجة أكبر. صنعنا تسع فرص وكان يجب أن نتقدم بهدفين أو ثلاثة بنهاية الشوط الأول، وبالتالي لا يمكنني أن أشعر بالسعادة… بالنظر للفرص التي نصنعها، فنحن نسجل القليل ونستقبل الكثير. ليس صحيحا أنها كانت مباراة متكافئة، شاهدت مباراة أخرى من خارج خطوط الملعب». وحول أهداف ساسوولو الملغاة قال: «التسلل جزء من كرة القدم ولا يمكن مقارنة الفرص التي أتيحت لنا بتلك التي صنعها ساسوولو».
واستعاد إنتر ميلان الوصافة مؤقتا بفوزه على مضيفه جنوا 3 – صفر. وسجّل البلجيكي روميلو لوكاكو ثنائية في الدقيقتين (34 و90) والتشيلي ألكسيس سانشيز هدفا في الدقيقة (82).
ورفع إنتر رصيده إلى 76 نقطة متخطيا أتالانتا بفارق نقطة، مستفيدا من تعادل جاره ميلان مع الأخير بهدف لمثله الجمعة في افتتاح المرحلة، وهي المرة الأولى التي يجمع فيها الفريق هذا القدر من النقاط من موسم 2010 – 2011 عندما حل ثانيا خلف ميلان.
وتشهد المرحلة الثامنة والثلاثون والأخيرة في البطولة لقاء هاما يجمع بين إنتر وأتالانتا ما قد يجعله حاسما لمركز الوصيف فيما لو حسم فريق «السيدة العجوز» اللقب لمصلحته.
في المقابل فشل جنوا في الابتعاد عن خطر الهبوط إلى الدرجة الثانية مع تجمّد رصيده عند 36 نقطة في المركز السابع عشر بعيدا عن ليتشي الثامن عشر آخر المراكز التي تنقل صاحبها إلى الدرجة الأدنى بفارق أربع نقاط، علما بأن الأخير يلعب لاحقا في ضيافة بولونيا المطمئن بوجوده في المنطقة الآمنة.
وهو الفوز الأول للإنتر بعد تعادلين مخيبين أمام فيورنتينا (صفر – صفر) وروما (2 – 2)، في المرحلتين السابقتين، والسادس منذ عودة المنافسات في الـ«سيري أ»، بعد أكثر من ثلاثة أشهر من التعليق نتيجة انتشار فيروس «كورونا» المستجد، مقابل خسارة واحدة وأربعة تعادلات.
وهي المباراة رقم 3000 لإنتر في الدوري الإيطالي وهو الفريق الوحيد الذي لعب جميع المباريات منذ أصبح مجموعة واحدة.
وبهدفيه في مرمى جنوا نجح لوكاكو في رفع رصيده إلى 23 هدفا في الدوري الإيطالي هذا الموسم، ليتجاوز الأرجنتيني دييغو ميليتو وأماديو أميدي وينفرد بالمركز الثالث لأفضل مسجلين في الموسم الأول مع إنتر بعد الظاهرة البرازيلي رونالدو (25 هدفا) والمجري ستيفان نييرس (26 هدفا).
ويعود إنتر للمنافسات الأوروبية في الشهر المقبل، خلال مواجهة خيتافي الإسباني في الدور ثمن النهائي من الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ) في ألمانيا. وفي مباراة هامشية حقق بارما فوزا معنويا على ضيفه بريشيا 2 – 1.
وخاض الفريقان مباراة دون طائل كون صاحب الأرض ختم تذكرة هبوطه إلى الدرجة الثانية في مرحلة سابقة، والضيف بعيد عن المراكز المؤهلة لدوري أبطال أوروبا أو الدوري الأوروبي (يوروبا ليغ). ورفع بارما رصيده إلى 46 نقطة في المركز العاشر، مقابل 24 نقطة لبريشيا في المركز التاسع عشر قبل الأخير.


إيطاليا


Italy Football




المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق