نشرة الساعة 25 الرياضية

أوجاع النصر بسبب {كورونا} تتزايد إلى 11 لاعباً

تفاقمت مشاكل فريق النصر الفنية بعد تأكد إصابة المحترف البرازيلي بيتروس ماثيوس والظهير الكوري الجنوبي جون سو كيم بالإضافة للحارس نواف العقيدي بفيروس كورونا المستجد، وذلك بعدما أثبتته الفحوصات التي خضع لها جميع أعضاء الفريق الكروي الأول من لاعبين وإداريين وأجهزة فنية وطبية.

وانضم الثلاثي لقائمة المصابين بالفيروس، حيث بلغ عددهم 11 لاعباً حتى الآن بالإضافة للبرتغالي روي فيتوريا مدرب الفريق ومساعده وعائض القحطاني إداري الفريق الأول، بالإضافة لعدد من الطاقم الفني والطبي.

وستشهد قائمة فريق النصر في مباراته أمام القادسية مساء اليوم مشاركة عدد من لاعبي درجة الشباب بصورة أكبر بعد وجود ثلاثة لاعبين في المباراة الماضية أمام الشباب، إلا أن مواجهة هذا المساء قد تشهد مشاركة أحد الأسماء بصورة أساسية.

وبحسب التنظيمات التي أصدرها الاتحاد السعودي لكرة القدم قبل انطلاق النسخة الحالية من الدوري، فإن النصاب القانوني لبدء المباراة هو 13 لاعباً بما فيهم حارس مرمى واحد لبدء المباراة، وفي حال عدم القدرة على توفير الحد الأدنى من اللاعبين فإنه بحسب المادة الخامسة من اللائحة يعتبر الفريق خاسراً بنتيجة 3 – 0 دون المنع من إكمال المسابقة.

وكان اتحاد كرة القدم منح الأندية حرية الاستعانة بخدمات لاعبي فرق درجتي الشباب والناشئين من أجل مواجهة مثل هذه الظروف التي تتمثل بغياب عدد كبير من اللاعبين بسبب إصابتهم بفيروس كورونا.

وبدأت الإصابات تنتشر في صفوف فريق النصر، حيث سجلت أول ثلاث حالات بإصابة وليد عبد الله ويحيى الشهري وعبد العزيز الدوسري، قبل أن ينضم لهم المغربي عبد الرزاق حمد الله مهاجم الفريق وهدافه، بالإضافة لعبد الله الخيبري والأرجنتيني بيتي مارتينيز وخالد الغنام وعبد الفتاح عسيري.

وبات النصر في أزمة فنية كبيرة قبل مواجهته أمام القادسية مساء اليوم السبت ضمن منافسات الأسبوع الرابع لدوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين وذلك في ظل الغيابات الكبيرة بين صفوف الفريق العاصمي.

وينضم لقائمة الغائبين عن مباراة القادسية هذا المساء كل من المغربي نور الدين إمرابط والبرازيلي مايكون، وذلك في ظل تعرضهم لإصابات رياضية مختلفة ساهمت في غيابهم الفترة الماضية ولم تتضح حتى الآن إمكانية مشاركتهم وإن بدا البرازيلي مايكون أقرب للمشاركة.

وسجل النصر بداية سلبية وغير مسبوقة في تاريخه، وذلك بعد تعرضه لثلاثة إخفاقات متتالية كانت الأولى أمام فريق الفتح ثم التعاون قبل خسارته الجولة الماضية أمام الشباب بهدفين لهدف.

وستكون فترة التوقف القادمة والتي تعقب هذه الجولة بمثابة متنفس لفريق النصر الذي سيلتقط أنفاسه وينتظر عودة عدد من لاعبيه المصابين بفيروس كورونا على دفعات حتى يكونوا في جاهزية تامة للمباريات المقبلة.


السعودية


الدوري السعودي


فيروس كورونا الجديد




المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق