نشرة الساعة 25 الرياضية

باخ: استاد طوكيو الأولمبي مبهر ولقاح «كورونا» ليس إجبارياً للرياضيين

باخ: استاد طوكيو الأولمبي مبهر ولقاح «كورونا» ليس إجبارياً للرياضيين

الأربعاء – 2 شهر ربيع الثاني 1442 هـ – 18 نوفمبر 2020 مـ رقم العدد [
15331]

باخ رئيس اللجنة الأولمبية خلال تفقد استاد طوكيو (إ.ب.أ)

طوكيو: «الشرق الأوسط»

أعرب الألماني توماس باخ رئيس اللجنة الأولمبية الدولية عن انبهاره وتحمسه تجاه الاستاد الأولمبي في العاصمة اليابانية طوكيو قبل تسعة أشهر على الموعد المقرر لانطلاق فعاليات دورة الألعاب الأولمبية، ومطمئناً المشاركين بأن اللقاح ضد فيروس كورونا المستجد لن يكون إلزامياً.
وكانت أزمة تفشي الإصابات بفيروس «كورونا» المستجد أدت إلى تأجيل فعاليات الدورة الأولمبية من صيف هذا العام إلى صيف 2021.
وقال باخ: «الاستاد الأولمبي الجديد ملهم ومتميز… الأجواء موجودة بالفعل حتى قبل تسعة أشهر على حفل الافتتاح».
وظهر باخ يسير بمفرده على مضمار الملعب وهو يضع قناع الوجه (الكمامة) وينظر إلى عشب الملعب والمدرجات في هذا الاستاد الذي سيستضيف حفلي الافتتاح والختام في أولمبياد طوكيو وكذلك في الدورة البارالمبية التي تقام بعدها بأيام، حيث تفقد برفقة سابورو كاوابوتشي رئيس القرية أماكن الإقامة في القرية التي ستستضيف نحو عشرة آلاف رياضي ورياضية ومدربيهم.
وطمأن باخ المشاركين بالألعاب بأن اللقاح ضد فيروس كورونا المستجد لن يكون إلزامياً في أولمبياد طوكيو، لأن فرض هذا الأمر «سيكون مبالغاً به».
وقال باخ إن اللجنة الأولمبية الدولية ملتزمة بتأمين حدث آمن، وإنهم سيتخذون جميع الإجراءات الاحترازية اللازمة، حتى يتمكن الرياضيون من الاسترخاء والشعور بالأمان. ورغم أن اللجنة الأولمبية الدولية تشجع الرياضيين على استخدام اللقاح قبل المشاركة في الألعاب، لكنها لن تفرض عليهم ذلك «كشرط» للسماح بمشاركتهم بحسب ما أفاد باخ، موضحاً: «هناك الكثير من المسائل التي يجب أخذها في عين الاعتبار. هذه مسألة تتعلق بالصحة الخاصة بكل رياضي. إنها أيضاً مسألة الظروف الصحية لكل شخص، وأيضاً تتعلق بمسألة توافر اللقاح». لكنه قال إن اللجنة الأولمبية الدولية «تناشد» الرياضيين والمشاركين الآخرين أن يُلَقِحوا أنفسهم إذا توفر الأمر لهم لأن ذلك سيكون بمثابة «علامة احترام» تجاه الرياضيين الآخرين والمستضيفين اليابانيين.
بدا باخ والمنظمون اليابانيون للألعاب الأولى التي يتم تأجيلها في أيام السلم، واثقين بأن الحدث سيقام في موعده الجديد المقرر الصيف المقبل، وذلك بعد حالة التفاؤل التي ولدتها التجارب الناجحة للقاح «كوفيد – 19» إن كان في الولايات المتحدة أو ألمانيا، ونجاح اليابان في تنظيم حدث استعراضي ليوم واحد في الجمباز أوائل الشهر الحالي أمام مشجعين حاضرين في المدرجات. وكشف منظمو أولمبياد طوكيو أنهم يخططون لإجراءات تسمح للألعاب بالمضي قدماً حتى بدون لقاح، لكن باخ أشار إلى أن اللجنة الأولمبية الدولية ستسعى لمساعدة الرياضيين من أجل تأمين اللقاح إذا كانت متاحا وموافقا عليه من سلطات الصحة العالمية.


اليابان


أولمبياد




المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق