نشرة الساعة 25 الرياضية

جوشوا يسقط بوليف بالقاضية ويستعد للنزال الأكبر أمام فيوري

جوشوا يسقط بوليف بالقاضية ويستعد للنزال الأكبر أمام فيوري

الملاكم البريطاني فرض سيطرته وينتظر مواجهة توحّد كل ألقاب الوزن الثقيل

الاثنين – 29 شهر ربيع الثاني 1442 هـ – 14 ديسمبر 2020 مـ رقم العدد [
15357]

جوشوا (يمين) يوجه اللكمة القاضية لوجه بوليف (أ.ف.ب)

لندن: «الشرق الأوسط»

احتفظ البريطاني أنطوني جوشوا، بطل العالم للملاكمة للوزن الثقيل، بألقابه الثلاثة، بانتصاره على البلغاري كوبرات بوليف بالضربة القاضية في الجولة التاسعة من النزال الذي جمع بينهما في قاعة ويمبلي أرينا بلندن.
وعبر جوشوا عن رغبته في مواجهة البريطاني الآخر تايسون فيوري حامل لقب (المجلس العالمي) العام المقبل، من أجل توحيد جميع ألقاب وزن الثقيل.
أمام ألف متفرج فقط، في ظل القيود المفروضة بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، حاول جوشوا عدم تكرار خسارته المفاجئة في نزاله الأول مع الأميركي أندي رويز جونيور عام 2019. فنجح بالهيمنة على البلغاري البالغ 39 عاماً منذ الجولة الأولى.
وتوجه جوشوا (31 عاماً) إلى الحضور، قائلاً: «أنا جاهز لأي شيء. من يرغب في رؤية أنطوني جوشوا يلاكم تايسون فيوري في 2021؟». وتابع: «بدأت هذه الرياضة في 2013. وأنا أطارد الأحزمة (الألقاب) منذ ذلك الوقت».
ويملك جوشوا ألقاب الاتحاد الدولي للملاكمة (آي بي إف) ورابطة الملاكمة العالمية (دبليو بي إيه) ومنظمة الملاكمة العالمية (دبليو بي أو).
وأضاف: «أياً يكن من يحرز الحزام، سأنازله. وإذا كان تايسون فيوري، فليكن تايسون فيوري».
وكان بوليف قد خسر مرة واحدة في مسيرته أمام الأوكراني فلاديمير كليتشكو في 2014، مقابل 28 فوزاً، لكن جوشوا تفوق عليه، وكاد يحسم المباراة في الجولة الثالثة، قبل أن ينجح في ذلك بالتاسعة، طارحاً خصمه على الحلبة، ورافعاً رصيده إلى 24 فوزاً، مقابل خسارة واحدة.
وقبل 12 شهراً، استعاد جوشوا الألقاب العالمية الثلاثة في الوزن الثقيل في المملكة العربية السعودية، بالفوز على المكسيكي الأميركي أندي رويز الذي ألحق به الهزيمة الوحيدة في مسيرته الاحترافية بعد توقف النزال الذي جمع بينهما في نيويورك عام 2019، في الجولة السابعة. وخاض جوشوا أول نزال له على أرض بريطانيا منذ عامين، ورد على منتقديه بمزيج من الصبر والقوة، عبر نزاله أمام بوليف الذي انتظر قرابة 3 أعوام من أجل هذا النزال. وكان من المقرر أن يلتقي بوليف مع جوشوا في كارديف في عام 2017، لكنه اضطر للانسحاب بسبب إصابة في الكتف.
وكان اتفاق قد حصل مطلع هذه السنة بين جوشوا وفيوري بخوض نزال وجهاً لوجه.
وقال إيدي هيرن مروج نزالات جوشوا: «بدءاً من الغد، سنستعد لنزال تايسون فيوري. هذا النزال الوحيد المتبقي في عالم الملاكمة، هذا أكبر نزال في تاريخ الملاكمة البريطانية».
وتابع: «أعرف أنه (جوشوا) يريده؛ هو الأفضل عالمياً في الوزن الثقيل، سيسقطه بالضربة القاضية».
بدوره، عبر فيوري (32 عاماً) عن رغبته بخوض النزال، قائلاً: «أريد النزال، جوشوا يسقط بوليف، ويستعد لنزال فيوري المنتظر، أريد المباراة المقبلة». وتابع فيوري الذي لم يخض أي نزال منذ تغلبه على الأميركي ديونتاي وايلدر في فبراير (شباط) الماضي: «لا أطيق الانتظار، سأهزمه في 3 جولات». لكن فيوري قد يُجبر على مواجهة وايلدر مرة ثالثة، قبل النزال مع جوشوا، فبعد انتهاء النزال الأول بتعادل جدلي، فعل وايلدر خيار إعادة مواجهة فيوري، فيما تأجلت المواجهة الثالثة هذه السنة بسبب فيروس كورونا المستجد.




المصدر

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق